أمان لوطن: وحدة المتابعة المالية في اللجنة الوطنية لمكافحة غسل الأموال صندوق أسود رغم اهمية المعلومات والأرقام لديها

06.04.2021 02:28 PM

وطن: نظم الائتلاف من أجل النزاهة والمساءلة "أمان"، الثلاثاء، جلسة لنقاش مسودة تقرير: واقع مكافحة غسل الأموال وتنفيذ الاستراتيجية الوطنية لمكافحة جريمة غسل الأموال، وذلك عبر منصة "زووم" بمشاركة باحثين ومتابعين.

وجاءت جلسة النقاش ضمن جهود "أمان" لتعزيز النزاهة والشفافية والمساءلة في إدارة الشأن والمال العام، ومن أجل الوقوف على التحديات والإشكاليات التي تواجه تنفيذ استراتيجية غسل الأموال وتقديم توصيات عملية محددة لصناع القرار لتذليلها.

ويعالج التقرير واقع جريمة غسل الأموال في فلسطين والجرائم الواقعة ضمنها، وحجمها، فضلا عن مراجعة استراتيجية مكافحة جريمة غسل الأموال بدءاً من آلية إعداد الاستراتيجية، مرورا بفاعلية تنفيذ الاستراتيجية من مختلف الأطراف الفاعلة في التنفيذ.

وقال الباحث الرئيس في "أمان" جهاد حرب لوطن "في إطار اهتمام امان بواقع جريمة غسل الأموال في فلسطين، أعدت تقريرا يناقش الواقع وبحاول تقديم الأرقام والمجالات التي فيها تقع الجريمة، بالإضافة إلى مدى التطور الحاصل على إنجاز الخطة الوطنية لمكافحة غسل الأموال".

وتابع "للأسف اللجنة الوطنية لمكافحة غسل الأموال ووحدة المتابعة المالية فيها لم تكن مستجيبة للنتعاون مع الباحث والمؤسسة مما حدّ من امكانية ايجاد ارقام حقيقية".

وقال "نعتقد أن وحدة المتابعة المالية صندوق أسود لا يستطيع احد الحصول على المعلومات فيها، على الرغم أن تلك المعلومات هي لصالح الاقتصاد ولصالح المؤسسات الفلسطينية ولمعرفة المجالات التي تكثر فيها مخاطر غسل الأموال، عدا عن إنتاج سياسات تحدد العمل عليها".

وأردف حرب "أمان كان يرغب في النظر إلى تجديد التحديات التي تواجه الوحدة واللجنة والمؤسسات ذات العلاقة لتقديم توصيات لتذليل العقبات التي تواجههم".

 

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير