"نستغرب عدم قدرة السلطة على الضغط على الاحتلال لإلزامه بالاتفاقية الموقعة"

بلدية طولكرم لوطن: دفعنا مليون و250 الف شيكل بموجب اتفاقية مع الاحتلال قبل 9 سنوات لإمدادنا بخط كهرباء جديد ولم نحصل عليه !

15.07.2021 10:20 AM

 رام الله - وطن: تعاني محافظة طولكرم شمال الضفة الغربية، من انقطاع مستمر للتيار الكهربائي، خاصة في ظل الأحوال الجوية الحارة، ما اثار غضب العديد من المواطنين والقطاعات التجارية.

وشهدت محافظة طولكرم يوم أمس الأربعاء انقطاعا متواصلا للتيار الكهربائي استمر لنحو 13 ساعة متواصلة، الامر الذي فجر غضب المواطنين الذين اشتكوا مطالبين بايجاد الحلول لهذه المشكلة.

وتعقيبا على أسباب مشكلة التيار الكهربائي وخلفياتها، قال رئيس بلدية طولكرم محمد يعقوب أن سلطات الاحتلال أنشأت خطاً جديداً للكهرباء لصالح مستوطنيه بالقرب من خط كهرباء طولكرم، وهي قد أبلغت البلدية أنها ستقوم بقطع الكهرباء عن طولكرم من الساعة الثامنة صباحا حتى الرابعة عصراً لكن الانقطاع استمر حتى المساء.

وفيما يخص الانقطاعات المتواصلة للتيار الكهربائي، التي تعاني منها طولكرم، أوضح يعقوب في حديث لبرنامج "شد حيلك يا وطن" الذي تقدمه الزميلة ريم العمري ويُبث عبر شبكة وطن الإعلامية، أن هذه الانقطاعات سببها زيادة الأحمال على التيار الكهربائي، حيث وقعت بلدية طولكرم مع الاحتلال في عام 2012 اتفاقية لتزويدنا بخط جديد من التيار الكهربائي، وقد دفعت البلدية دفعة مالية من تكاليف هذا الخط تبلغ مليون وربع مليون شيكل وحتى الآن لم يتم تزويدنا بالخط.

وأبدى يعقوب استغرابه من عدم قدرة السلطة الفلسطينية على الضغط على الاحتلال من أجل إلزامه بالاتفاقية الموقعة، قائلا "البلدية خاطبت رئيس الوزراء الحالي والسابق حول مشكلة الكهرباء في طولكرم وتلقينا العديد من الوعود لكن حتى الآن لم يحدث جديد".

وأضاف يعقوب أن البلدية تمكنت من الحصول على 5 ميجا واط من خط "كفر اللبد- بلعا" لكن هذه الكمية غير كافية، خاصة ان طولكرم بحاجة إلى 10 ميجا واط كحل جزئي لتجاوز هذا الصيف على الأقل.

وأكد يعقوب ان شبكة الكهرباء في المحافظة جيدة، والمشكلة الأساسية التي تواجهها هي بنقص الأحمال حيث تحصل طولكرم على 33 ميجا واط منذ 20 عاماً، علما انها بحاجة اليوم الى نحو 50 ميجا واط.

وقال يعقوب أن البلدية خاطبت منذ سنوات سلطة الطاقة، من اجل إيجاد حلول لهذه المشكلة، حيث تتلقى البلدية وعوداً دون جدوى.

وحول إذا ما كانت ضغوط لتحويل مسؤولية الكهرباء إلى جهة أخرى كشركة كهرباء الشمال اكد يعقوب رفض البلدية تسليم الكهرباء لاي جهة أخرى.

وعن الحلول المقترحة أوضح يعقوب أن سلطة الطاقة قد ردت بخطة لحل جذري يقضي ببناء محطة توليد للكهرباء بين طولكرم وقلقيلية، لكن هذا المشروع يحتاج إلى سنوات لتنفيذه.

وعن الحلول الآنية المستعجلة لمواجهة المشكلة خلال الصيف الجاري، قال يعقوب ان الحلول تكمن بتزويد خط طولكرم بـ 3.5 ميجا واط إضافية خلال الأيام القادمة، كما أن شركة المنطاد للطاقة الشمسية ستزود البلدية أيضاً بـ 2 ميجا واط خلال الأيام القليلة القادمة، لكن هذا سوف يساعد على حل المشكلة في النهار فقط.

 

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير