ابو رعد خازم: قتلوا أبنائي لكنهم لم يهدموا عزيمتنا ولا إرادتنا

28.09.2022 02:54 PM

وطن:  علق فتحي خازم والد الشهيدين رعد وعبد الرحمن على استشهاد نجله، اليوم الأربعاء في اشتباكا مسلحا في مدينة جنين.

وحاصرت قوات الاحتلال منزل آل خازم، وحاصرت نجله وقصفته بعد ذلك بصاروخ مضاد للدروع، استشهد على اثرها مع رفيه محمد الوّنة.

 وقال خازم في تصريح مصور: "هدموا بيتي ولم يهدموا إلا حجارًا، ولم يهدموا لا عزيمتنا ولا إرادتنا، وقتلوا أبنائي ولكنهم ليسوا بقتلى فقتلانا في الجنة وقتلاهم في النار، الله مولانا ولا مولى لهم، عقيدتنا تجعلنا نفرق صبرًا على قلوبنا".

وقالت مصادر عبرية ان اقتحام قوات الاحتلال لمخيم جنين صباح اليوم استهدف فتحي خازم ابو رعد ونجله عبد الرحمن.

 

 

 

تصميم وتطوير