قوات الاحتلال تقتحم المسجد الأقصى فجرا

09.05.2021 08:21 AM

وطن:  أُصيب 10 مقدسيين، فجر الأحد، خلال مواجهات بين شبان وقوات الاحتلال في المسجد الأقصى التي اقتحمته فجر اليوم الاحد، ليرتفع عدد الإصابات إلى مائة.

واقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي باحات المسجد الأقصى بكثافة، بعد نشوب المواجهات.

وأفادت جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني بوقوع 10 إصابات خلال مواجهات داخل المسجد، فجرا.

وأشارت الجمعية إلى أنّ إحدى الإصابات نقلت للمستشفى إثر إصابتها برصاص مطاطي في الفم.

ونوهت جمعية الهلال الأحمر إلى أنّ الإصابات الأخرى، تمت معالجتها ميدانيًا، حيث أنّ 5 منها بالرصاص المطاطي بمنطقة الرأس، و4 بالرصاص المطاطي بمنطقة الأقدام واليدين.

وأدى عشرات الآلاف من المصلين صلاة الفجر، ومن ثم تجمع الآلاف منهم قرب المصلى القبلي، ورددوا هتافات منددة بالاحتلال.

وبدأت المواجهات عند باب الأسباط، وامتدت إلى داخل باحات المسجد الأقصى، حيث أطلق جنود الاحتلال الإسرائيلي الرصاص المطاطي وقنابل الغاز والصوت، واقتحموا بأعداد كبيرة باحات المسجد الأقصى.

وفي وقت سابق، أُصيب 90 فلسطينيًا خلال مواجهات عنيفة في منطقة "باب العامود"، حيث تم نقل 16 منهم للمستشفى.

وقالت جمعية الهلال الأحمر إن من بين المصابين رضيعة تبلغ من العمر عاما واحدا، إضافة إلى 5 أطفال آخرين، فضلا عن مسعف.

وأوضحت الجمعية أن “معظم الإصابات بالرصاص المطاطي وقنابل الصوت بشكل مباشر والاعتداء بالضرب”.

وأشارت إلى أن من بين الضحايا رب أسرة أصيب بجروح و4 من أطفاله بالهلع والخوف بعد إطلاق قوات الاحتلال قنابل الصوت عليهم بشكل مباشر.

وأحيا أكثر من 90 ألفا، السبت، ليلة القدر في المسجد الأقصى، بحسب دائرة الأوقاف الإسلامية، وذلك رغم التشديدات الإسرائيلية.

 

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير