النائب عطون لوطن: القضية الفلسطينية اليوم تمر بمرحلة حرجة للغاية والمواقف الفلسطينية لا ترتقي إلى مستوى التحديات

29.09.2021 12:58 PM

وطن: قال النائب المقدسي أحمد عطون إن القضية الفلسطينية اليوم تمر بمرحلة حرجة للغاية، بعد أكثر من عقدين على اندلاع انتفاضة الأقصى، حيث يكثر الحديث ويقل الفعل، فيما تغيب الإرادة الحقيقية للعمل على الأرض، والكل ينتقد ولكن لا أحد يتحرك.

وفي حديث لبرنامج "صباح الخير يا وطن" الذي يقدمه سامر خويرة، عبر شبكة وطن الاعلامية، اعرب عطون عن تخوفه من إنه "تم ترويض الكثير من أبناء الشعب الفلسطيني"، قائلا إن "القيادة السياسية لا ترتقي إلى مستوى التحديات وخاصة فيما يجري في القدس والمسجد الأقصى، كما أن البعد الوطني والإسلامي والعمق العربي لم يعد كما كان خلال الانتفاضة الأولى وبدايات الانتفاضة الثانية".

وقال إن الآمال كانت عريضة فعلا، إذ أن الشعب الفلسطيني انتفض في كل أماكن تواجده، وتحركت الأمة العربية والإسلامية، وحتى في دول العالم. لكن اليوم نرى القتل والاجرام والاعتداءات على المقدسات تمر مرور الكرام، ولا تسمع إلا بعض التنديدات الخجولة".

وشدد على أن المعركة الحقيقية تدور في القدس وفي أزقتها وفي المسجد الأقصى، "فالمقدسيون اثبتوا أنهم الرقم الصعب، وأكبر دلبل على ذلك خلال ثورة البوابات الالكترونية وما جرى مؤخرا في الشيخ جراح .. المس بالأقصى يشبه الضغط على قنبلة قد تنفجر في أي لحظة".

وتابع "ومع هذا، فأين النظام السياسي الفلسطيني والحراك الدبلوماسي ولدينا سفارات ينفق عليها ملايين الدولارات؟ أين الاعلام الفلسطيني الذي يتطلب منه العمل على كشف جرائم الاحتلال وتجنيد العالم لصالح القضية الفلسطينية؟.

وأوضح أن المطلوب ليس فقط أن نصف الحال. هذا احتلال مجرم ولديه مواقف معروفة واستراتيجية واضحة ويجند كل أذرعه لتنفيذ هذه السياسيات.. لكن ماذا فعلنا نحن كأمة عربية واسلامية وشعوب وكنخب واعلاميين وبرلمانيين لمواجهة هذه الهجمة التي ينفذها الاحتلال؟".

 

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير