أكاديمية روابي الإنجليزية ... تعليمٌ وأكثر في ظل زمن " كورونا "

04.06.2020 01:46 PM

وطن للانباء : كعادتها التعليمية والإبداعية في تقديم كل ما هو حديث يصب في الدرجة الاولى صوب مصلحة طلابيها قدّمت أكاديمية روابي الإنجليزية نموذجا ناجحاً وفق احدث المقاييس المتعلقة بالتعليم الاكلترونية اثناء جائحة " كورونا " .

أكاديمية روابي الإنجليزية لم ينقطع طلابها يوما عن التعليم منذ اعلان حالة الطوارئ في البلاد في الخامس من اذار الماضي ، إدارة الأكاديمية ومنذ ان قرع جرس " الطوارئ " شكلت خلية نحلٍ وبدأت بوضع الخطط والاستراتيجيات من اجل استكمال العملية التعليمة فيها .

وأكدت رئيسة قسم العلوم في أكاديمية روابي الإنجليزينة منى النمر لوطن ان إدارة الأكاديمية عملت على توزيع كوادرها الى لجانٍ مختلفةٍ بهدف تغطية كل الجوانب التعليمية المطلوبة في هذه المرحلة ، فكان هناك لجان مسؤولة عن التواصل مع الاهالي ولجان لمتابعة النشاطات والافكار اللامنهجية ولجان خاصة لمتابعة قضايا الطلبة .

كما أكدت النمر أن اتخاذ القرار باستمرار التعليم في ظل " كورونا " ومن خلال التعليم الالكتروني كان قرارا هاما وأساسيا بخاصة وان هدف الاكاديمية هو تطوير التعليم غير التقليدي وبالتالي كانت ازمة كورونا بالنسبة لنا فرصة لاعتماد اساليب وبرامج جديدة لايصال المعلومات للطلبة بطرقٍ مختلفة.

كما أكدت النمر ان تجربة التعليم في ظل زمن " كورونا " كانت غنية بكافة تفاصيلها حيث تم اضافة العديد من القدرات لمهارات الطلبة والمعلمين على حدٍ سواء ، مشيرة في الوقت ذاته الى اعتماد ايضا ادارة الاكاديمية على نشاطات مختلفة كالمسابقات وألعاب الرياضية والتواصل مع الطلبة من خلال مرشدين اجتماعيين من اجل مساعدتهم على مواجهة المرحلة الصعبة التي مر بها الجميع .

من جانبها اكدت استاذة اللغة الغربية في أكاديمية روابي الإنجليزية شهد الشعيبي لوطن أنه انطلاقا من حرص الأكاديمية على استمرار التعليمية في ظل الظروف التي عاشتها فلسطين في ظل " كورونا " سعت إدارة الأكاديمية الى تطبيق التعليم الإلكتروني بصورة صحيحة ، حيث تم استخدام البرامج التكنولوجية " نور سبيس ، والرينبو ، وزووم " وهي برامج تعمل على ربط المعلمين مع الطلبة والاهالي من خلال الشبكة العنكبوتية ، حيث كنا كمعلمين نرسل للطلبة من خلال هذه البرامج المخططات الاسبوعية التعليمية والواجبات البيتية واوراق العمل ، وبعد ذلك وفرت الاكاديمية لمعلميها غرف صفية تتوفر فيها كل وسائل التكنولوجية المطلوبة للتعليم الالكتروني .

كما أشارت الشعيبي الى ان الاكاديمية التي كانت جاهزة من حيث البنية التحتية التكنولوجية في اعتماد التعليم الالكتروني ، عملت بجهدٍ على تدريب كوادرها التعليمية وردم الهوة بين التعليم المباشرة والتعليم عن بعّد بخاصة وأن الاكاديمية لها بصمة هامة على صعيد التعليم " اللامنهجي " .

كما أكدت الشعيبي أنه ومع بدأ تطبيق التعليم الالكتروني برزت مجموعة من التحديات امام الطلبة وايضا المعلمين ابرزها ضيق الوقت وضرورة ان يتعلم الجميع على اسلوب التعليم الالكتروني وكيفية استخدام البرامج المتاحة ، مشيرة في ذات السياق انه ومع مرور الوقت تم تجاوز هذه التحديات وبات التعليم الالكتروني سهلا على الجميع وممتعا في آنٍ واحد .

وفي الوقت الذي أسدل فيه الستار عن السنة الدراسية للعامين الفين وتسعة عشر الفين وعشرين ، فإن أهالي الطلبة بدت عليهم ملامح السعادة والارتياح للاسلوب التعليمي الذي اعتمدته الاكاديمية مع ابنائهم طيلة أزمة " كورونا " .

وأكدت والدة الطالبتين " زينة وغزل كعكبان " في أكاديمية روابي الانجليزية منار زيتاوي لوطن ان مرحلة التعليم في ظل ازمة كورونا شابها العديد من التحديات ، وكنا نشعر بالخوف على مستقبل ابنائنا التعليم ، لكن الحمدلله استطعنا ان نتجاوز هذه المرحلة الصعبة ، مشيرة الى اننا استطعنا في نهاية المطاف ان نحقق المطلوب باستمرار التعليم وهي بالنسبة لنا كان خطوة ناجحة على مختلف الصعد.

كما أكدت زيتاوي ان  ادارة الاكاديمية بذلت جهودا جبارة في استمرار تقديم التعليم لابنائنا ، مؤكدة ان الاهالي والطلبة استفادوا من هذه التجربة الغنية بخاصة وان التعليم الذي كان يقدم للطلبة هو تعليم متنوع .

يشار الى ان أكاديمية روابي الانلكيزية تأسست سنة الفين وستة عشر وهي تحتضن الطلبة ليس فقط ممن يقطنون روابي ، بل ايضا هناك طلبة ياتون من مناطق اخرى كبيرزيت وجفنا والريحان وكفر عقب ومدينة رام الله والبيرة

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير