مي أبو مغلي.. فلسطينية تحول خبز "سالي" وكرات أرز "البوكيمون" إلى حقيقة!

01.04.2021 07:48 PM

وطن- مي زيادة: هل تمنيتم يوماً أن تتذوقوا طعام مسلسلات الكرتون؟ غالبية القراء سيجيبون بنعم، لذا أقول لكم أن هناك من سيحقق لكم هذه الأمنية، ويجعل من الخيال حقيقة..

طعام "ماروكو الصغيرة" الشهير، أو شرائح اللحم اللذيذة من مسلسل "أنا وأخي"، او حساء الخضار الشهي من "أم فلونة"، أو الخبز الطازج من "سالي" وكرات الارز من "البوكيمون".. كلها مسلسلات كرتون شاهدناها على قناة "سبيستون" التلفزيونية وتعلقنا بها.

من عالم الخيال الى عالم الحقيقة.. أحبت مي أبو مغلي (30 عاما) أن تأخذنا في جولة تملؤها روائح الطعام الزكية، وأن تجمع بين حبها لأفلام الكرتون وحبها للطبخ.

سألناها في وطن، من أين جاءتها الفكرة بأن تطهو طعام الكرتون او طعام الانيمي (الرسوم المتحركة)، فردت قائلة: "أنا دائما أطهو لعائلتي أطعمة مختلفة ومتنوعة وكنت أجرب طهي الطعام الغربي، ومع ظروف كورونا أصبح لدي وقت كبير أقضيه في المنزل، فقررت أن أبدأ بتصوير نفسي وأنا أطهو الطعام وأنشره على قناة اليوتيوب الخاصة بي التي صممتها لهذا الغرض.

وللجمع بين التسلية وكسر الروتين ولتحقيق حلم كل من شاهد في صغره طعام أبطال رسوم الكرتون وتمنى تذوقها، تشجعت لأخطو أولى خطواتي في هذه التجربة النوعية والفريدة والغريبة ايضا.

وتضيف مي، التي بدأت فكرتها ومشروعها في شهر اذار من العام الماضي اي منذ بداية جائحة كورونا، إنها لاقت تفاعلا كبيرا من الناس، وغالبية من شاهد الفيديوهات التي أصورها أعجب بالفكرة.

وتقول إنها ساعدت الكثير من الامهات في ايجاد بديل صحي يفتح شهية أطفالهن.

وتشير مي الى أن ما يميز وجباتها أن مقاديرها متوفرة في الدول العربية، وانا اقوم بشرح طريقة الطهي بأسلوب بسيط وسريع حتى يستطيع الكل أن يجربه.

وعن خططها المستقبلية في مشروعها، تقول مي الحاصلة على درجة البكالوريوس في أدب انجليزي والماجستير في الصحافة والاعلام: "حاليا أنا فقط أصور وأنشر على قناتي في اليوتيوب وأحصل على مردود مالي من اليوتيوب فلدي 3.36 ألف مشترك".

لمشاهدة قناة اليوتيوب "حائط مي" اضغط هنا

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير