هيونداي موتور تطلق شراكة مع الفرقة الغنائية الكورية بي تي إس لتعزيز الوعي حول أهمية حياد الكربون بإطلاق تحديات على وسائل التواصل الاجتماعي

25.10.2021 09:54 AM

وطن: أطلقت شركة هيونداي موتور تحديين على وسائل التواصل الاجتماعي مع الفرقة الغنائية الكورية "بي تي إس"، سفراء علامتها التجارية العالمية، وذلك بهدف زيادة الوعي حول أهمية حياد الكربون.

وضمن حملة "توقعات الجيل الأول" التي أطلقتها الشركة مؤخراً، يوفر هذان التحديان فرصة ممتعة لجيل الشباب من أجل المشاركة في المساعي العالمية لتحقيق الحياد الكربوني. وسيقوم مستخدمو وسائل التواصل الاجتماعي بمشاركة مقاطع الفيديو وتقديم محتوى فريد على قنوات التواصل الاجتماعي: تيك توك، وإنستغرام ريلز، ويوتيوب بانتس، لتذكير أنفسهم والآخرين بأهمية حياد الكربون وتعزيز السلوكيات الإيجابية الواعية بالبيئة تحقيقاً لهذه المساعي.

وفي تعليق له، قال توماس شيميرا، الرئيس التنفيذي للتسويق العالمي ورئيس قسم تجربة العملاء بشركة هيونداي موتور: "يساهم جيل الألفية والجيل Z بدور رئيسي في إنشاء مجتمع محايد للكربون حتى تتمكن الأجيال القادمة من الاستمرار والازدهار. لذلك، فإننا نتعاون مع فرقة بي تي إس والمؤثرين على وسائل التواصل الاجتماعي لصالح هذه القضية المهمة."

يحول تحدي #Move4Gen1 فكرة "حيادية الكربون" إلى سلسلة من الحركات سهلة المتابعة، والتي قدمها فريق بي تي إس. ويتميز تصميم الرقصات بعلامة "+" التي تمثل انبعاثات الكربون المتولدة بالفعل وعلامة "-" التي تمثل انبعاثات الكربون المخفضة التي تصل إلى "0"، الذي يمثل صافي انبعاثات الكربون الصفرية لتحقيق حيادية الكربون.

وفي تحدي #Pass2Gen1، ينقل المشاركون رسائل يريدون إيصالها إلى الجيل الأول، وهو أول جيل يعيش في عصر خالٍ من الكربون. تبدأ فرقة بي تي إس بعرض متتابع "للمياه النظيفة" و"السماء الزرقاء" و"ضوء النجوم، وسيتم منح مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي الفرصة للنظر في الإرث الذي يرغبون في تركه وراءهم كجيل حاضر مسؤول.

انطلقت الحملة العالمية "توقعات الجيل الأول" في وقت سابق من هذا الشهر لتعزيز الإعلان الذي أطلقته شركة هيونداي موتور مؤخراً لتحقيق صافي صفر من الكربون في منتجاتها وعملياتها العالمية بحلول عام 2045، وذلك من خلال التنقل النظيف ومنصات الجيل التالي والطاقة الخضراء. كما تخطط الشركة لطرح المزيد من الحملات المخصصة للعملاء خلال الفترة المتبقية من العام.

 

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير