محكمة الاحتلال تعقد جلسة اليوم الاثنين للنظر في ملفه

والد الأسير المضرب عن الطعام غضنفر أبو عطوان لوطن: لا نعلم شيئا عن وضعه الصحي فلم يزره أحد منذ شروعه بالاضراب

31.05.2021 08:56 AM

رام الله- وطن: يواصل الأسير غضنفر ابو عطوان من مدينة دورا جنوب الخليل إضرابه المفتوح عن الطعام في سجون الاحتلال لليوم 27 على التوالي، رفضا لتجديد اعتقاله الإداري.

وقال والد الأسير غضنفر، ايخمان ابو عطوان إن محكمة الاحتلال ستعقد اليوم الاثنين جلسة للنظر في ملف نجله، مشيرا الى انه لا يوجد اي قناة اتصال او تواصل معه داخل سجون الاحتلال، كما انه لم تتمكن اي مؤسسة حقوقية او منظمة الصليب الأحمر من زيارته.

ولفت ابو عطوان خلال حديثه لبرنامج "صباح الخير يا وطن" الذي يقدمه سامر خويرة ويبث عبر شبكة وطن الاعلامية، الى أن تمديد الاعتقال الاداري لنجله هو الثاني من نوعه، والذي صدر قبل الإفراج عنه بيوم واحد، حيث مددت سلطات الاحتلال اعتقاله 6 شهور، لذلك اعلن إضرابه المفتوح عن الطعام، ولم توجه له اي تهمة حتى الان، بينما تزعم محكمة الاحتلال انه يوجد ضده ملفات سرية.

ووفق والده، فإن الاسير أبو عطوان يقبع في سجن "أوهليكيدار"، وهو عبارة عن "معبر"، ويتواجد فيه "جنائيين إسرائيليين"، وهذا عقاب إضافي لنجلي.  

يشار الى أبو عطوان معتقل منذ شهر أكتوبر/ تشرين الأول 2020، وأصدر الاحتلال بحقّه أمريّ اعتقال إداريّ مدة كل واحد منهما (6) شهور، وهو أسير سابق تعرّض للاعتقال عدة مرات، وذلك من عام 2013، علمًا ان هذا الاضراب هو الثالث الذي يخوضه خلال فترات اعتقاله الأربعة السابقة.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير