"شغف الحكاية الشعبية".. فداء عطايا بدأت الحكاية منذ الصغر وأضفت لها القلب والروح خلال السرد

12.09.2021 06:30 PM

وطن: سلّط برنامج "شغف" هذا الأسبوع الضوء على " "الحكاية الشعبية" مع الحكواتية الفلسطينية الفنانة فداء عطايا

تقول فداء، خلال استضافتها في برنامج "شغف"، الذي يقدّمه أحمد عياش، عبر شبكة وطن الإعلامية، برعاية شركة "أوريدو" وشركة بيجو فلسطين، إنها تتجول في القرى والمدن الفلسطينية، وتحكي القصص التي ورثتها عن جداتها منذ القدم، حيث إنها بحثت وجمعت الكثير من القصص القديمة الشعبية، منذ الصغر، وكانت دائماً شغوفة في معرفة هذه القصص القديمة التي بدأت تقصها على الناس بطريقة فنية وجذابة للجميع.

وبينت أنها تحكي تلك القصص للناس بطريقة روائية وفنية تلفت الانتباه، والانجذاب، مشيرةً إلى أن القصص القديمة التي ترويها تعبر عن الواقع المعاش من جهة، وعن القضية الفلسطينية، ومعاناة الشعب الفلسطيني من جهة أخرى.

وأوضحت أن قصص التراث الانساني متشابهة بين دول العالم، حيث إنها لاحظت هذا التشابه من خلال مشاركاتها العالمية في الكثير من دول العالم، لافتةً إلى أنه تم توثيق الحكايات الفلسطينية في كتاب واحد من قبل المعنيين بهذا المجال من التراث الفلسطيني.

وقالت إنها شاركت في مهرجان حكايا في الأردن، على مدار 9 سنوات متفاوتة، ما طور من أدائها بشكل كبير.

وأضافت "أضيف القلب والروح أثناء سردي للحكايات، لأن الحكواتي يجب أن يكون له شغف في سرد حكايته للناس، ناهيك عن استخدام لغة الجسد، وبعض المهارات مثل عزف الموسيقى".

وتابعت "عندما أحببت أن أكون حكواتية، كان ذلك نابع من قرار داخلي، وطورت من مهاراتي كثيراً على مدار سنوات كثيرة، وبعض الأغاني أصلها حكايات فلسطينية كانت موجودة، وحصلت على أرض الواقع".

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير