السرطان في جنوبي الخليل.. تخوفات وحقائق صادمة

26.10.2016 04:27 PM

الخليل- وطن: التخوفات في قرى وبلدات جنوب الخليل، لا سيما في الظاهرية، من انتشار مرض السرطان وتغوله بين المواطنين، تزداد مع مرور الوقت، عشرات الحالات تم تسجيلها في المراكز الصحية.
تلك التخوفات تتزامن مع معطيات صادمة حول نسبة التلوث الإشعاعي بالخليل، الذي تشير دلائل قوية عن ارتباطه بالنفايات النووية التي يدفنها الاحتلال في المنطقة.
ويجري الحديث عن ارتفاع نسبة الاصابة بانواع نادرة من مرض السرطان بالاضافة لارتفاع نسبة التشوهات الخلقية والاصابة بالعقم والاجهاض.
وأظهرت دراسات ارتفاعا ملحوظا في تركيز العناصر النووية في عينات التربة والماء والنباتات في محافظة الخليل، وجاءت تلك التراكيز أعلى بكثير من المتوسط العالمي المسموح به.
وبين تقرير وزارة الصحة الفلسطينية الصادر منتصف عام 2013 حول توزيع حالات الإصابة بمرض السرطان، أن أعلى نسبة إصابة بالسرطان سجلت في جنوب الضفة الغربية في محافظة الخليل، وأن تلك النسبة بلغت 25% من إجمالي الإصابة بالسرطان في الضفة الغربية.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير