الشرباتي .. أول امرأة تتبوأ منصب نائب رئيس بلدية الخليل

28.06.2022 01:59 PM

مدينة الخليل- ساري جرادات- وطن: انتخبت الصيدلانية أسماء الشرباتي في شهر نيسان من العام الجاري، نائبا لرئيس بلدية الخليل، وبهذا تكون أول امرأة تشغل منصب نائب رئيس البلدية، وانخرطت في العمل الخدماتي الذي تقدمه بلدية الخليل لجمهور مواطنيها على قدم وساق.

والشرباتي حاصلة على شهادة البكالوريوس في الصيدلة والماجستير في التنمية والتعاون الدولي، والدكتوراه في علم الاجتماع من جامعة بيرزيت وستسلم شهادتها خلال الأيام القادمة، وتعمل محاضرة في العديد من الجامعات الفلسطينية، ومدربة في المهارات الإدارية والشخصية، ومهتمة بقضايا البلد والشباب بشكل عام والنساء بشكل خاص.

تقول نائب رئيس بلدية الخليل الدكتورة أسماء الشرباتي لوطن: بلدية الخليل مسؤوليتها كبيرة لأن ظروف مدينة الخليل مضاعفة لما تعانيه من وجود الاستيطان الإسرائيلي في قلب المدينة، وكبر مساحة المدينة ومخططها الهيكلي.

ولفتت الشرباتي إلى أن العقبات كثيرة لكنها لن تقف عائقاً أمام تأدية رسالة المجلس البلدي في تقديم أفضل خدمة للمواطنين، وأنها تقدم الخدمة في كل الأوقات وهاتفها مفتوح على مدار الساعة لاستقبال مشاكل المواطنين، وأن الأمر يحتاج لشهور لتقييم عملها وعمل المجلس البلدي.

وأشارت الشرباتي أنها تعمل على تسهيل إيصال الخدمات للسيدات في المجتمع وتسهيل التواصل مع المجلس البلدي، وتكمن خصوصية السيدات في تشجيع النساء على رفع أصواتهن في المطالبة بحقوقهن من المجلس البلدي.

وبينت الدكتورة الشرباتي أن العمل الميداني يحتاج إلى جهود كبيرة من الإشراف على فعالية العمل المقدم ومستوى الخدمة، وأن العمل الميداني يجعله يشعر بآلام المواطنين بصورة أكبر، ويقرب من وجهات النظر بين المواطن والمسؤول.

وأوضحت أن العمل الميداني مهم وأن عمل المجلس البلدي في الميدان وبين المواطنين يسد ثغرة في التواصل معهم، وأنها تشعر بالسعادة في قضاء حوائج المواطنين، على الرغم من مطالب الناس بحقوقهم الأساسية الكثيرة بسبب الظروف التي تعاني منها مدينتها الخليل.

 

 

تصميم وتطوير