مجلس الأغوار يناشد عبر وطن بتوفير جرارات زراعية للمزارعين

22.05.2022 07:42 AM

طوباس- وطن: يعتبر الجرار الزراعي من أهم مصادر البقاء والثبات في الاغوار، حيث يستخدم في نقل المياه للمضارب البدوية، وحراثة الأرض، ونقل الاعلاف للمناطق التي لا تصلها شاحنات نقل الاعلاف، هذه مهمات الجرار في الاغوار، وهو ركن أساسي لا يمكن الاستغناء عنه.
يقول عضو مجلس الاغوار الشمالية والمضارب البدوية عبد الرحيم بشارات لوطن:" نحن لسنا بحاجة الجرار بل لعدة جرارات، حيث يسمح لنا بحراثة الأرض يومي السبت والجمعة، في بداية موسم الشتاء والزراعة، ونضطر للاستعانة بجرارات مستأجرة، ويقع المزارع للاستغلال من قبل أصحاب الجرارات".

ويضيف بشارات:" رفعنا عدة كتب للسلطة والمحافظ والمسؤولين بحاجة المجلس لعدة جرارات، ووصل الجرار في شهر تشرين أول عام 2021 للمحافظة، ولكنه لم يصل المجلس خوفا من مصادرة الاحتلال له، طالبنا مجددا بجرار، وصل ثلاثة جرارات، وتم توزيعها من قبل وزارة الزراعة، ولم يصل مجلس الاغوار أي جرار منها".

وعبر المواطن برهان بشارات عن حاجة المواطن للجرار الزراعي في الاغوار:" التراكتور هو ذراعي وساقي هنا، عن طريقه أنقل المياه لبيتي، وأنقل الاعلاف من الشاحنة حين تتعوق الوصول لبيتي وحظائري".

يعيش المواطن في الاغوار الشمالية في معاناة مستمرة في الأغوار نتيجة شح الجرارات الزراعية، بالإضافة إلى مضايقات الاحتلال المستمرة، وتحديد أيام السماح لها بالعمل في أيام المواسم الزراعية.

يقول الناشط الحقوقي في الاغوار فارس فقهاء لوطن:" الجرار الزراعي في الاغوار، له أهمية كبيرة جدا، سواء في تربية المواشي، أو الزراعة، في حراثة الأرض، وقد تعرضت في الفترة الأخيرة لعدة عمليات مصادرة من قبل الاحتلال، وأيضا منع من رش المزروعات، وتقييد الحركة لإجبار السكان على الرحيل".

تصميم وتطوير