أسماء الأقرع.. فنانة تحول حديقة منزلها إلى معرض للوحاتها

26.09.2021 03:06 PM

غزة- وطن- أروى عاشور:

بقلم رصاص وأدوات رسم بسيطة، حولت الفنانة أسماء الأقرع حديقة منزلها الكائن في مخيم دير البلح إلى معرض صغير لعرض لوحاتها الفنية، والتي تسلط الضوء من خلالها على قضايا الواقع الفلسطيني.

تروي الأقرع ذات الـ"20" عاما لوطن، حكايتها منذ تخرجها من الثانوية العامة قبل ثلاث سنوات وعدم قدرتها على الالتحاق بالجامعة كباقي أقرانها بسبب الوضع الاقتصادي الصعب الذي تعيشيه عائلتها.

وحلو فكرتها بالرسم تضيف الأقرع: إن الفكرة بدأت حين بدأ الفراغ يأكل وقتي بعد انتهاء مرحلة الثانوية العامة، فاكتشفت موهبتي بالرسم وطورت مهارتي يوما بعد يوم، بقلم رصاص وأوراق بسيطة.

بدأت الأقرع برسم الشخصيات الفلسطينية التي تلقى تفاعل كبير على مواقع التواصل الاجتماعي، من خلال الأحداث الجارية، معتبرة أن رسمها ما يعبر على انتمائها الفلسطيني.

وتشير الأقرع إلى أن رسمها للأسرى الأبطال الذين حرروا أنفسهم من سجن "جلبوع" ألقت تفاعلا كبيرا على مواقع التواصل لما له أثر كبير على الفلسطيني في كل مكان.

تشعر الفنانة بالفرح والسعادة حينما يدخل الأطفال والكبار لحديقة منزلها، وينظرون إلى لوحاتها البسيطة المعبرة عن حال الشعب الفلسطيني.

من جانب آخر، تحلم الفنانة أسماء بدراسة تصميم الأزياء في الجامعات، على الرغم من معرفتها بالوضع الاقتصادي المتدهور التي تعيشه عائلتها في ظل استمرار الحصار الإسرائيلي على القطاع.

تتابع الأقرع حديثها لوطن، معبرة عن أملها بعد فترة أن تقوم بإكمال دراستها وتطوير مهارتها في الرسم لتستطيع تصميم الأزياء التي تقوم برسمها على الورق ورؤيتها على أرض الواقع.

وتناشد الأقرع أهل الخير والمؤسسات المعنية بتوفير منحة دراسية لتعليمها في إحدى الجامعات الفلسطينية، لإكمال دراستها وتحقيق حلمها في أن تكون مصممة أزياء مبدعة في مجالها.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير