الاحتلال يقدم لائحة اتهام بحق ثلاثة من معتقلي الاحتجاجات في النقب

23.01.2022 08:37 PM

وطن: قدمت النيابة العامة في دولة الاحتلال، اليوم الأحد، لائحة اتهام بحق ثلاثة شبان من معتقلي النقب، تنسب لهم مزاعم بالضلوع في "أعمال شغب" و"الإخلال بالنظام العام"، وذلك خلال الاحتجاجات التي اندلعت منذ نحو أسبوعين على تجريف وتحريش الأراضي العربية في النقب تمهيدا لمصادرتها.

وجاء في اللائحة التي تم تقديمها لمحكمة الاحتلال في بئر السبع، أن الشبان الثلاثة أقدموا على إلقاء الحجارة على عناصر شرطة الاحتلال؛ فيما تنسب النيابة لأحد الشبان إضرام النار بإطارات مطاطية ووضعها في شارع رقم 25 المجاور، بهدف تعطيل حركة السير.

وطلبت النيابة من المحكمة تمديد فترة اعتقال المتهمين لحين استكمال الإجراءات القضائية بحقهم. فيما ينفي الشبان الثلاثة التهم المنسوبة إليهم، ويؤكدون أنها تأتي في إطار الملاحقة السياسية التي يتعرض لها الناشطون في النقب.

ويتعرض أهالي النقب إلى حملة قمع غير مسبوقة من قبل شرطة الاحتلال بعد الاحتجاجات الأخيرة، والتي جاءت ردا على تجريف أراض وتشجير مناطق في نقع بئر السبع، لمحاصرة القرى العربية في النقب وسلبها أراضيها.

وبلغ عدد المعتقلين منذ بدء الاحتجاجات 150 معتقلا بينهم قاصرون وفتيات، وقدمت النيابة العامة لوائح اتهام ضد 16 شابا منهم بزعم "الإخلال بالنظام العام"، إضافة إلى مئات الاستدعاءات لشبان وفتيات من شرطة الاحتلال وجهاز الأمن العام (الشاباك).

وتبيّن المعطيات الواردة من الجمعيات الحقوقية أن أكثر من 35% من المعتقلين في النقب هم قاصرون لم يتجاوزوا 18 عاما، على الرغم من أن المظاهرة الاحتجاجية الأولى في النقب جاءت بعد مصادقة شرطة الاحتلال عليها، مما يدل على سياسات قمعية معدة سلفا للنقب.

وفي وقت سابق، اليوم، تظاهر عدد من الأهالي والناشطين السياسيين والقيادات الفلسطينية في النقب، لليوم السابع على التوالي، أمام مبنى المحاكم في مدينة بئر السبع، وذلك إسنادا للمعتقلين واحتجاجا على استمرار حملات الاعتقالات التي تنفذها شرطة الاحتلال منذ بداية الاحتجاجات على تجريف وتحريش أراضي النقب.

ورفع المتظاهرون في التظاهرة التي نظمتها لجنة التوجيه العليا لعرب النقب، المنبثقة عن لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية في الداخل المحتل، لافتات كتبت عليها شعارات ضد حملة الاعتقالات وتجريف الأراضي ومصادرتها، ورددوا هتافات ضد الاعتقالات التي تنفذها الشرطة بحق الشبان والفتيات من النقب.

من جانبها، صعّدت لجنة التوجيه العليا لعرب النقب النضال بسلسلة من الخطوات الاحتجاجية الميدانية، وتنظيم الاحتجاجات والمظاهرات الدورية، ضمن برنامج تجسدي لتحفيز وتجنيد الجماهير للتصدي لمخطط التجريف والتحريش الذي يهدف لتشريد وتهجير سكان القرى مسلوبة الاعتراف.

(عرب 48)

تصميم وتطوير