انقطاع متكرر للتيار الكهربائي في بلدة نوبا والمواطنون يناشدون عبر وطن لحل المشكلة

09.09.2020 09:02 AM

مدينة الخليل- ساري جرادات- وطن: يعاني مواطنو بلدة نوبا الواقعة إلى الشمال من محافظة الخليل، من انقطاع شبه متكرر للتيار الكهربائي ولعدة ساعات، الأمر الذي ألقى بظلاله على كافة مناحي الحياة فيها، وسط ارتفاع أصوات المواطنين للمطالبة بحل المشكلة رأفة بهم وبعائلاتهم، في ظل الظروف الصعبة التي يعيشها الكل الفلسطيني جراء تفشي فيروس كورونا في مختلف المناطق.

ووسط موجة الحر المتواصلة التي تضرب البلاد، يفتقد المواطنون إلى وسائل التهوية التي من شأنها التخفيف عنهم وعن أطفالهم في ظل التهاب أشعة الشمس، علماً أن مواطني البلدة البالغ عددهم حوالي سبعة آلاف مواطن يدفعون اثمان الكهرباء بشكل مسبق.

ليس هذا فحسب فحتى الأشغال والأعمال تتعطل وتتأثر نتيجة الانقطاع المتكرر للتيار الكهربائي، المواطن محمد سرور وهو صاحب منجرة في البلدة، يعتمد عمله بشكل كلي على التيار الكهربائي، وبدون الكهرباء لا يمكن له القيام بعمله والإيفاء بالتزاماته مع زبائنه، الذين ينتظرون أشغالهم بفارغ الصبر.

وطالب سرور بلدية نوبا بضرورة البحث عن علاج جذري لمشكلة انقطاع التيار الكهربائي، خاصة وأنه في حال استمرت، فالأمر سيزداد تعقيداً في فصل الشتاء.

ولفت المواطن عبد الرحمن الشروف إلى أن مشكلة انقطاع التيار الكهربائي لم تعد حبيسة فصل الشتاء، بل امتدت في بلدته إلى فصل الصيف.

وقال الشروف أنه يواجه أزمة حقيقية في منزله، فحتى بعد فصله للأجهزة الكهربائية عن مصدر الطاقة لتخفيف الأحمال بقيت الإضاءة ضعيفة، مشيراً إلى أنه صاحب بقالة يبيع فيها اللحوم، وقد تأثرت المواد المجمدة لديه وتواجه خطر نفاذ صلاحيتها.

من جانبه قال رئيس بلدية نوبا وائل الشروف أن البلدية تعمل بشكل حثيث لعلاج مشكلة الانقطاع المتكرر للتيار الكهربائي في البلدة، وعلى تواصل مستمر مع سلطة الطاقة لإنهاء الأزمة وعلاجها بشكل جذري.

وأكد الشروف أن البلدية تعمل على معاينة المشكلة للخروج بأفكار من شأنها انهاء الأزمة على عجل، قبل حلول فصل الشتاء.

 

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير