اعتذرت المدرسة عن استقبالهما بسبب تراكم الديون.. والد طفلين من ذوي الإعاقة يناشد أهالي الخير لتبني علاجهما

25.01.2020 04:18 PM

وطن- وفاء عاروري: بقلبين رقيقين، وعقلين سبقاهما إلى السماء، ولد كرم وشقيقته ديالا (6 سنوات، و11 عاما)، اللذان يعانيان من إعاقة ذهنية، وينحدران من قرية بورين جنوبي نابلس.

والدهما رامي بركي، وهو أب لخمسة أطفال، قال لـوطن: إن طفليه يعانيان من حالة صحية صعبة جدا، منذ أن ولدا، حيث تتجاوز نسبة الإعاقة الذهنية لديهما 70% وفقا للتقارير الطبية.

منذ عام واحد فقط، وضع الاب رامي طفليه في مدرسة للتأهيل والعلاج بعد أن ساءت حالتهما الصحية كثيرا، الطفلان تحسنا في المركز بشكل كبير وباتا يلفظان بعض الكلمات، ولكن الديون تراكمت على والدهما الذي يعمل على بسطة شاي وقهوة، ما دفع المدرسة إلى الامتناع عن استقبالهما دون دفع المبالغ المستحقة.

الأب الذي طرق أبوابا كثيرة لضمان علاج طفليه، استجابت له وزارة الشؤون الاجتماعية وأدرجته ضمن العائلات الأكثر فقرا، ولكنه رغم ذلك لا يستطيع علاج طفليه، ما دعاه لمناشدة أهل الخير عبر وطن.

العائلة المكونة من 7 أفراد تعيش ظروفا صعبة للغاية وفي بيت مستأجر، لا يستطيع الاب دفع أجرته الشهرية، فهل يستجيب أهل الخير لمناشدة هذه العائلة عبر وطن.

 

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير