الحركة الثورية في الفلبين تهنئ المسار الثوري البديل

12.11.2021 09:23 AM

وطن: تلقَت "حركة المسار الفلسطيني الثوري البديل" رسالة تأييد ودعم من قيادة الجبهة الوطنية الديمقراطية في الفلبين. وهنأ لوي جالاندوني مسؤول دائرة العلاقات الدولية في الجبهة أعضاء مؤتمر المسار بنجاح جهودهم في اطلاق المسار الثوري الفلسطيني في بيروت ومدريد وساوباولو.

واعرب لوي جالاندوني في رسالته أن هذا الجهد يأتي "في مواجهة نتائج مؤتمر مدريد الذي عُقد قبل 30 عاماً ومحاولات الامبريالية الامريكية فرض شروطها وقيودها على الشعب الفلسطيني بعد انهيار الاتحاد السوفياتي وحرب الخليج الأولى". مؤكدا على موقف الجبهة الوطنية "المؤيد للنضال التحرري الفلسطيني ضد الاستعمار الصهيوني، والداعم للحقوق الوطنية للشعب الفلسطيني وحقه في المقاومة من أجل انتزاع حريته وتحقيق أهدافه وطموحاته الوطنية".

وقال جالاندوني في رسالته عن تطلع الجبهة الوطنية في الفلبين إلى توثيق العلاقات النضالية والرفاقية مع المسار الثوري الفلسطيني البديل وكسر قيود الامبريالية الامريكية ومواجهة قوى النهب والاستغلال والسياسات التي تنتهجها الولايات المتحدة وحلفائها في "تل اببيب" و"مانيلا"

وتقاتل الجبهة الوطنية الديمقراطية في الفلبين التي تأسست 1973 ضد نظام دورتيه الفاشي المدعوم من الولايات المتحدة ومن أجل انتزاع الحقوق الديمقراطية للشعب الفلبيني وانجاز مهام التحرر الوطني في البلاد، وهي جبهة تضم الحزب الشيوعي الفلبيني و"جيش الشعب الجديد" وعدد من القوى الشعبية الثورية والنقابية والنسوية.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير