عرض فيلم "منشر غسيلو" من انتاج مؤسسة شاشات تزامناً مع حملة 16 يوم لمناهضة العنف ضد المرأة

05.12.2020 03:27 PM

 

وطن: نفذت جمعية الخريجات الجامعيات بالتزامن مع حملة 16 يوم لمناهضة العنف ضد المرأة عرض ونقاش فيلم "منشر غسيلو" للمخرجتين آلاء الدسوقي وأريج أبو عيد من غزة، بحضور مجموعة من المشاركين والمشاركات ضمن أنشطة مشروع "يلا نشوف فيلم" -مشروع شراكة ثقافية مجتمعية تنفيذ مؤسسة "شاشات –سينما المرأة"  بالشراكة مع "جمعية الخريجات الجامعيات" وجمعية " عباد الشمس لحماية الانسان والبيئة" بدعم رئيسي من الاتحاد الأوروبي ودعم مساند من CFDالسويسرية وصندوق المرأة العالمي. حيث تناولت المخرجتان في الفيلم قضية التحرش اللفظي الذي تتعرض له الفتيات في المجتمع الفلسطيني في الاماكن العامة والشوارع وأماكن العمل ومعاناة الفتاة من الناحية النفسية الناتجة عن هذا النوع من العنف.

بدأ النقاش بين المشاركين في الحديث عن مدى انتشار هذه الظاهرة في المجتمع الفلسطيني والتي تتعرض لها الفتيات بصورة يومية حول ما ترتديه إضافةً إلى معاناة فئات كثيرة من المجتمع من هذه الظاهرة.

وتناول الحضور أسباب حدوث هذه الظاهرة، حيث اعتبر أحد المشاركين أن ضعف الوازع الديني لدى العديد من الشباب الفلسطيني هو السبب الرئيسي لها، وشاركته الرأي إحدى المشاركات منوهةً إلى أن التربية الصحيحة السليمة من قبل الأسرة تسهم في تربية جيل واعٍ يبتعد عن ظاهرة التحرش اللفظي، وتطرق المُشاركون إلى الأثر السلبي الذي تتركه هذه الظاهرة في نفوس النساء والفتيات، ولا سيما عدم قدرتهن على تقديم شكوى للجهات المختصة خوفاً من النظرة السلبية من قبل المجتمع.

هذا وأوصى المُشاركون بضرورة وجود حلول مساعدة لتلك الظاهرة للتخلص منها، إما عن طريق سن قوانين رادعة تُجرم فاعلها وتوفير الأمان في المناطق العامة التي يمكن أن تقع فيها هذه الظاهرة كالأسواق والشواطئ ومناطق التجمعات.

كما وأثنى المشاركون على طريقة عرض الفيلم، معبرين عن إعجابهم بطريقة تناول القضايا المجتمعية بطريقة فنية تجسدت على شكل أفلام، مطالبين بالمزيد من الأفلام التي تعرض هذه القضايا المجتمعية الهامة.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير