الخليل تحيي ذكرى النكبة

15.05.2014 04:05 PM

الخليل – وطن- دعاء سيوري: أحيا جماهير محافظة الخليل الذكرى الـ (66) للنكبة الفلسطينية بمشاركة جماهيرية، تعكس حجم الحدث المفصلي من القضية الفلسطينية والذي تمخض على أثره تهجير الفلسطينيين واقتلاعهم من بيوتهم لإقامة الدولة اليهودية على أنقاض شتاتهم .

ورفعت الأعلام الفلسطينية لأول مرة كما لم يعتاد الشارع الفلسطيني  في كل مناسبة ودوت صافرة الإنذار معلنين المشاركون أن حق العودة ،حق يأبى النسيان .

واعتبر عضو اللجنة المركزية لحركة فتح عباس زكي أن ذكرى النكبة هو تجديد للعهد والقسم للشهداء والأسرى وفلسطينيو  الداخل واللاجئين الفلسطينيين في الشتات، وأن القيادة الفلسطينية ماضية في دربها لتحقيق الحرية على الأرض وعودة اللاجئين إلى بيوتهم.

وأوضح أن الاحتلال الإسرائيلي يتقهقر في صفوفه اليوم بسبب التغيرات الدولية على أرض الواقع ، معتبراً أن الاحتلال لا يملك غير البطش والقتل في مواجهة الفلسطينيين أصحاب القضية العادلة. 

وتابع زكي أنه لا يمكن بناء الدولة الفلسطينية دون تذكر الجرائم التي ارتكبتها إسرائيل بحق أبناء الشعب الفلسطيني لتشريدهم من أرضهم ومحاولاتهم لطمس الوجود الفلسطيني على الأرض.

وقال زياد أبو هليل المهجر من قرية الزعق الواقعة في النقب أن مرارة اللجوء مكان لآخر وخاصة حينما تحضر صور العائلة بذكريات كثيرة كانوا خلالها بأرضهم وبيتهم في القرية قبل الانتقال لمكان آخر .

وأضاف أن رحال العائلة أستقر بهم في محافظة الخليل وأن والده أشترك في معركة القسطل وأصيب في معركة "باب الواد" وأنه  أول من علمه درساً هاماً في النضال لإعادة الحقوق إلى أصحابها.

ويشار إلى أن الخليل شهدت مواجهات بين الشبان وجنود الاحتلال بالقرب من الحواجز العسكرية دون وقوع إصابات.

تصميم وتطوير