100 من طلبة "الكتلة الإسلامية" في "بيرزيت" يعلنون إضرابًا عن الطعام

16.01.2014 01:53 PM

رام الله – وطن – جهاد قاسم: أعلنت "الكتلة الإسلامية" الذراع الطلابية لحركة "حماس"، في مؤتمر صحافي عقدته "الكتلة" في جامعة بيرزيت، عن "دخول 100 من طلبتها الإضراب عن الطعام ليوم واحد، السبت المقبل".
وطالبت "الكتلة الإسلامية" بوقف ما أسمته سياسية الاعتقالات المستمرة من قبل جهازي "المخابرات والأمن الوقائي" بحق أبناء الكتلة في الجامعات الفلسطينية.
ورفضت "الكتلة" ما أسمته "سياسة الباب الدوار"، التي يمارسها جهازي "المخابرات والوقائي"، الهادفة إلى "إرهاق وتعطيل الحياة الدراسية للطلبة وقت امتحاناتهم الجامعية".
من جهته، قال منسق "الكتلة الإسلامية" في جامعة بيرزيت محمد زيد إن "طلبة الكتلة يعتصمون في جامعة بيرزيت منذ 11 يومًا"، مهددًا بتصعيد الخطوات الاحتجاجية، التي قد تصل إلى الاعتصام في أماكن أخرى خارج الجامعة، إضافة إلى الدخول في الإضراب عن الطعام لمدة أطول.
بدوره، قال الطالب ممثل "الكتلة" في الجامعة محمد قدومي: إنني اعتصم في جامعة بيرزيت منذ 11 يومًا، وأنا مهدد بالاعتقال في حال خرجت من الجامعة، مطالبًا المجلس التشريعي والجهات الحقوقية والحريات العامة بالتدخل لكف هذه الإجراءات التي تقوم بها الأجهزة الأمنية في الضفة.
وأكد المتحدثون في المؤتمر على أن اعتصام الطلبة مستمر في جامعة بيرزيت حتى الحصول على ضمانات بعدم اعتقال أي طالب على خلفية انتمائه أو أنشطته السياسية.

تصميم وتطوير