البيدر لحماية حقوق البدو لوطن: نطالب بتدويل قضية البدو واعتبارها قضية سياسية

25.01.2023 12:13 PM

وطن للانباء: طالب المفوض العام لمؤسسة البيدر لحماية حقوق البدو المحامي حسن مليحات، بتدويل قضية البدو واعتبارها قضية سياسية كونها تعتبر جزءا من الصراع حول الاراضي الفلسطينية المصنفة  ضمن المنطقة (ج)، التي اعتبرها القانون الدولي اراض محتلة.

وقال مليحات في حديث لبرنامج "شد حيلك يا وطن" الذي تقدمه الزميلة ريم العمري عبر شبكة وطن الاعلامية، ان جرائم الاحتلال ضد التجمعات البدوية الفلسطينية هي جرائم تخالف القوانين والمواثيق الدولية، مشددا على ضرورة رفع قضية في المحكمة الجنائية الدولية.

وطالب الحكومة الفلسطينية بقرار سياسي يقدم دعما سريعا لكافة احتياجات البدو في ظل الهجمة الشرسة التي يتعرضون لها من قبل الاحتلال الاسرائيلي لترحيلهم واقتلاعهم من ارضهم.

وأشار مليحات، الى ان دور الحكومة الفلسطينية يقوم على ردات الفعل، وانها لم تقم بدورها المنوط بها في فهم احتياجات البدو لدعم صمودهم، لافتا الى ارهاب المستوطنين المدعوم من حركة (امان، وحركة شبان التلال) وشرطة وجيش الاحتلال.

وشدد، على ضرورة تفعيل العمل الجماهيري بالتواجد الدائم في التجمعات البدوية، والانخراط في معركتهم ضد الاحتلال.
ويرى مليحات، ان احد اسباب فقر البدو يعود لسياسة الافقار التي يستخدمها الاحتلال لدفعم على الرحيل.

وقال: "ترحيل البدو جريمة دولية وكارثة انسانية وقانونية لها تداعيات خطرة على كافة المستويات".

وفي سياق سياسات الاحتلال المستمرة لتهجير المواطنين من اراضيهم في الاغوار، قال المختص في شؤون الاستيطان بالاغوار عارف دراغمة، بان عمليات الهدم في مناطق الاغوار واريحا، تتم كجزء من عملية ضم صامت للاغوار من قبل الاحتلال لافتا الى عمليات الهدم التي نفذها الاحتلال اليوم في قرية الديوك التحتا، وعمليات الهدم التي اصبحت شبه يومية في الاغوار،ضمن مساعي الاحتلال والمستوطنين للاستيلاء عليها.

تصميم وتطوير