"محامون من أجل العدالة" لوطن:النيابة لم تطلعنا على تحقيقها حول إدعاءات تعذيب المعتقلين على خلفية "منجرة بيتونيا"

23.11.2022 05:58 PM

وطن: قال المحامي ظافر صعايدة من مجموعة "محامون من أجل العدالة" في حديثه لبرنامج "صباح الخير يا وطن"، الذي يبث عبر شبكة وطن الإعلامية، وتقدمه الزميلة هديل أبو زينة، إن النيابة العامة لم تُبلغ مجموعة "محامون من أجل العدالة"، ولا المعتقلين السياسيين المفرج عنهم في قضية "منجرة بيتونيا" بنتائج تحقيقاتها حول ادعاءات التعذيب.

وأكد أنه لم يتم ابلاغ "محامون من أجل العدالة" بالمدة التي يحتاجها التحقيق، مضيفاً بأنه لا يوجد تعاونٌ حقيقيٌ وفعلي للوقوف على التفاصيل الجديدة، وفق صعايدة.

وأوضح أن نتائج لجان التحقيق لا تكون بالعادة كما يتطلب الأمر، و"لا يوجد نية حقيقية للمحاسبة". لافتاً إلى وجود تقارير طبية أقرها القضاء حول تعذيب معتقلين سياسيين. 

وحول قرار الإفراج عن المعتقل لدى الأجهزة الأمنية أنس حمدي، أوضح صعايدة، أنه معتقل منذ 40 يوما، وأصدرت المحكمة قراراً  بالإفراج عنه، منذ الـ23 من الشهر الماضي، وحتى اليوم لم يتم تنفيذ قرار الافراج.

وأشار إلى أن أنس خاض اضرابا عن الطعام وتدهورت حالته الصحية وتم نقله الى مستشفى أكثر من مرة، مستنكرا عدم تنفيذ قرار المحكمة بالإفراج عن حمدي، وفيه مخالفة واضحة لنصوص القانون.

وبخصوص ملف نزار بنات أشار إلى أن مجموعة "محامون من اجل العدالة" تتابع هذه القضية كمراقب حقوق الانسان. وأضاف "لا نلمس جدية في محاسبة المتورطين في هذه القضية".

تصميم وتطوير