مركز "شمس" ينظم معرضاً فنياً بالشراكة مع مؤسسة فردرش ناومن الألمانية

"فلسطين التي نريد.. بعيون الشباب والشابات"

23.11.2022 02:06 PM

وطن: "فلسطين التي نريد.. بعيون الشباب والشابات"، تحت هذا العنوان، عرض فنانون من الشباب والشابات لوحاتهم في المعرض الذي نظّمه مركز إعلام حقوق الانسان والديمقراطية" شمس" بالتعاون مع مؤسسة فردرش ناومن الألمانية، اليوم الأربعاء في رام الله، عبّروا خلاله عن واقعهم وتطلعاتهم.

وقال مدير مركز إعلام وحقوق الانسان "شمس" د. عمر رحال لوطن، إن المعرض مهم في تمكين الشباب بالتعبير عن أنفسهم وأولوياتهم بما يخص المجتمع الفلسطيني، والقضايا التي يعانون منها مثل حقوق المرأة والتعددية السياسية والتسامح وحقوق الإنسان وغيرها.

وأضاف، أن الشباب الفلسطيني لديهم رؤية وأولويات في مشاركتهم في مراكز صنع القرار، فهم لديهم القدرة على توظيف الفن لإيصال رسالتهم للجميع.

بدورها، قالت وزيرة شؤون المرأة د. آمال حمد لوطن، إن المعرض رابط الأمل بالألم في ظل الواقع الفلسطيني، وجسّد الواقع الفلسطيني بطموح الشباب في ظل العنف القائم والانقسام السياسي.

وأوضحت، أن اللوحات الفنية بالمعرض لامست الوجدان وتحدثت عن طموح الشباب في حرية الرأي والتعبير والتعددية السياسية وغيرها.

وأضافت الفنانة المشاركة بالمعرض غادة عودة لوطن: أنا فخورة بمشاركتي بالمعرض الفني الذي يجسد الواقع الفلسطيني. مضيفة: بالألوان والريشة أوصلت القضايا التي نعاني منها في ظل الاحتلال وقيوده التي تحد من التعبير عن حرية الرأي والتعبير.

وباعتبار أن الفنان يتفاعل بفنه مع السياسة والمجتمع المحيط، رسم هؤلاء الفنانون من الشابات والشباب أفكارهم في لوحات جسدت واقعهم الذي يعاني من التهميش والتمييز في الفرص السياسية والاقتصادية.

تصميم وتطوير