خلال جلسة في "أمان".. مختصون يوصون بوضع خطة بجدول زمني لتنفيذ نظام التعرفة المائية وإعلام المواطن بها

21.09.2022 03:45 PM

وطن: أوصى مختصون بضرورة وضع خطة عمل محددة بجدول زمني وإعلام المواطن بها لإنفاذ وتطبيق التعليمات المتعلقة بنظام التعرفة المائية.

جاء ذلك خلال جلسة نقاش عقدها الائتلاف من أجل النزاهة والمساءلة "أمان"، اليوم الأربعاء، في رام الله، بالشراكة مع مجلس تنظيم قطاع المياه، حول نظام وتعليمات التعرفة المائية لسنة 2021، بهدف تخفيض التباين بأسعار المياه في فلسطين، وبحث آليات إنفاذ نظام وتعليمات التعرفة المائية، وتحقيق الاستدامة المالية، للمؤسسات المزودة للمياه وزيادة قدرتها على تغطية تكاليفها.

وقالت مديرة وحدة العمليات في ائتلاف "أمان" هامة زيدان لوطن، إنه يوجد مخاوف من تأجيل إقرار نظام التعرفة المائية، لذلك كان لا بد من عقد هذه الجلسة للتعرف من خلال مجلس تنظيم قطاع المياه إلى أي مدى وصل تطبيق النظام، وما هي المعيقات التي تواجهه، وما هي الحاجات لتطبيق النظام.

وأضافت أن الجلسة تهدف أيضا للاستماع لمزودي خدمة المياه حول السبب الذي يقف أمام تفعيل نظام وتعليمات التعرفة المائية.

من جانبه قال المدير التنفيذي لمجلس تنظيم قطاع المياه محمد حميدات لوطن: إن النظام وتعليمات التعرفة المائية جاء ليحقق العدالة ومصلحة الخدمة ومصلحة المواطن في نفس الوقت، وقد يكون هناك إشكالية وعقبات في تطبيق النظام لكن بالتعاون ما بين مقدم الخدمة وسلطة المياه والمجلس سيتم التغلب عليها.

بدوره، قال الباحث المؤسس في مرصد للسياسات الاجتماعية والاقتصادية فراس جابر لوطن، إن الجلسة عقدت لوضع أسس لتنظيم قطاع المياه، ووضع اسس لتوزيع المياه بشكل عادل، بما يراعي مختلف احتياجات المواطنين.

وأضاف أن الجلسة أيضا بحثت سبل تطوير قطاع المياه في ظل ما يعانيه المواطن الفلسطيني من سيطرة الاحتلال ومنعه من حفر الآبار وغيرها، لزيادة موارد المياه ويتمكن الفلسطيني من الوصول إلى مصادر المياه الطبيعية.

تصميم وتطوير