بالشراكة بين مركز شاهد لحقوق المواطن والتنمية المجتمعية وأكاديمية وطن للتدريب وتطوير القدرات الإعلامية

نابلس: اختتام دورة تدريبية لتطوير قدرات خريجي الإعلام بجامعة القدس المفتوحة في تغطية قضايا النوع الاجتماعي

17.08.2022 05:38 PM

وطن: تحت عنوان "دمج قضايا النوع الاجتماعي في الإعلام وصحافة الحلول"، اختتم مركز شاهد لحقوق المواطن والتنمية المجتمعية، اليوم الأربعاء، دورته التدريبية التي نظمت على مدار ثلاثة أيام، لتطوير قدرات خريجي الإعلام في جامعة القدس المفتوحة في نابلس التغطية الإعلامية من منظور النوع الاجتماعي، ضمن مشروع النسيج الإقليمي المنفذ بواسطة مؤسسة أوكسفام والاتحاد الأوروبي.

الدورة عقدت بالشراكة بين مركز شاهد لحقوق المواطن والتنمية المجتمعية، وأكاديمية وطن للتدريب وتطوير القدرات الإعلامية وبمشاركة واسعة من طلاب الإعلام في الجامعة ضمن أنشطة مبادرة "النساء القياديات".

وقال الإعلامي نزار حبش مدير التدريب وتطوير القدرات الإعلامية في أكاديمية وطن، إن هذه الدورة تهدف للبحث عن حلول واقعية للمشكلات التي تواجه قضايا النوع الاجتماعي، بحيث تكون قابلة للتطبيق وعرضها بطريقة مهنية.

وقالت مي شاهين منسقة مشروع "نساء قياديات" في مركز شاهد لـوطن، إن المشروع يهدف لبناء قدرات طلبة الإعلام في التغطية الإعلامية المراعية للنوع الاجتماعي المرتبطة بالمواضيع والقصص المحلية مع مراعاة حماية خصوصيات الأشخاص الذي يتعرضون للعنف.

وتمكن الطلبة خلال الدورة التعرف على مفاهيم النوع الاجتماعي وكيفية دمجها خلال عملهم مستقبلا في التغطية الإعلامية، بالإضافة الى رفدهم بالمعرفة الكافية بآليات رصد وتحليل التغطية الإعلامية بمختلف اشكالها ومراعاتها للنوع الاجتماعي.

وأكد الطلبة المشاركون في الدورة التدريبية عن تمكنهم من صنع فيديوهات وتقارير صحفية تساعدهم في العمل بعد التخرج بشكل مستقل وحر.

بروز هذا النوع من الفنون الصحفية مثل صحافة الموبايل وصحافة الحلول وأنسنة الصحافة كأحد أدوات الإعلام الفاعل المراعي لمعايير وحساسية النوع الاجتماعي ضمن نهج قائم على إيصال رسالة إعلامية منصفة للنساء لدى طلبة الجامعات والمؤسسات التعليمية، يرفع وعي الشباب والشابات حول أنواع العنف كافة، خاصة الموجه ضد المرأة.

تصميم وتطوير