"ثابري" يمنح الفتيات فرصاً تدريبية للانخراط في سوق العمل

13.08.2022 01:23 PM

وطن: على مدار ثلاثة أيام من المثابرة والتدريب، اختتم المخيم المهني الصيفي للفتيات في مدينة رام الله فعاليات التدريب المهني والذي استمر ثلاثة ايام، ضمن مشروع "ثابري" الذي ينفذه الاتحاد اللوثري العالمي بالشراكة مع الإغاثة اللوثرية الكندية وبتمويل من الحكومة الكندية.

المخيم يهدف إلى تعريف الفتيات والمجتمع المحلي بالتعليم المهني وأهميته في تطوير المجتمع، وتعزيز دور الفتيات في العمل المهني من خلال مشاركة الفتيات في المخيم، والممارسة العملية للمهن في المشاغل التدريبية.

وقال نائب مدير برنامج التدريب المهني اللوثري م. ثائر مراعبة لوطن، نحن في مركز التدريب المهني نعمل على التوعية والتعليم والارشاد للتعليم والتدريب المهني للشباب والفتيات وتعريفهم على مجالات التدريب، لتكون فرصة للفتيات للتعرف على سوق العمل عبر هذا المخيم.

واضاف "المخيم يساعد الفتيات على التعرف على مجموعة من المهن والحرف المختلفة كالتصميم الجرافيكي، والطباعة، والنجارة CNC (الحفر على الخشب)، والاتصالات والتمديدات الكهربائية والطاقة الشمسية والسكرتارية المهنية، والتصميم الداخلي والديكور، إضافة إلى ان المخيم تخللته مجموعة من الأنشطة المتعلقة بتوعية الفتيات بريادة الإعمال والنوع الاجتماعية وذلك لبناء قدرات المشاركات.

من جانبها قالت المشاركة ربى زعيد لوطن: إن مشاركتي بالمخيم كانت ممتعة، وعملت على تطوير كبير في شخصيتي المهنية، وتعرفت على العديد من المهن الحديثة، وفي المستقبل سأدرس سكرتارية مهنية.

بدورها، قالت المشاركة ندى عريقات لوطن: من مشاركتي بالمخيم تعلمت وطورت من خبراتي المهنية، وهذا المخيم ليس فقط حكرا على الذكور، وانما هو للفتيات ايضا من أجل تعليمهن وتدريبهن للانخراط في سوق العمل، وأنا سأكمل تخصص ديكورات وتصميم جرافيكي بالمستقبل.

تصميم وتطوير