هيئة شؤون الأسرى لوطن: الاحتلال يدفع الأسير مناصرة إلى حافة الموت وحالته مأساوية

28.06.2022 07:53 PM

وطن: رفضت محكمة الاحتلال، اليوم الثلاثاء، طلب الإفراج المبكر عن الأسير أحمد مناصرة، الذي يقبع في عيادة سجن الرملة، رغم تدهور وضعه الصحي والنفسي.

وقال المتحدّث باسم هيئة شؤون الأسرى والمحررين حسن عبد ربّه لبرنامج "مساء الخير يا وطن" الذي تبثه وطن، إنّ سلطات الاحتلال تتعامل بشكل عنصري وإجرامي مع حالة الأسير مناصرة الذي اعتقل مصابًا وعمره 13 عامًا، ثم خضع لتعذيب قاسٍ وضغط نفسي، وعزل انفرادي.

وأوضح أن طلب الإفراج المبكّر عنه جاء بسبب الحالة الصحيّة والنفسيّة الحرجة له، لكنهم رفضوا ذلك، كما ورفضوا بحث ملفه ضمن "ملفات الشليش"، والتعامل مع ملفّه الطبيّ.

وبيّن أنّ الاحتلال تعامل معه وفق قانون "مكافحة الإرهاب" وكأنه إرهابي أو مجرم، وهذا ما أكدته محكمة الاحتلال في 22 من الشهر الجاري، مضيفًا "الاحتلال يدفع الأسير مناصرة إلى حافة الموت داخل السجن في ظلّ الحالة العصبية الشديدة له بسبب الضغوطات والاضطرابات النفسية التي يعيشها"، واصفًا حالته بالمأساوية.

وأكّد أن متابعة قضية الأسير مناصرة ستتواصل بكل الأدوات القانونية الممكنة في ظلّ عدم القناعة بما يتم التعامل به بمنطق قانوني لدى سلطات الاحتلال في تجريم الأسير مناصرة ومعاملته كإرهابي، إلى جانب بذل المزيد من حملات الإسناد والدعم من خلال حراك شعبي، والرأي العام الدولي، بالتواصل مع برلمانات العالم في سبيل الإفراج عنه.

تصميم وتطوير