بنك فلسطين لوطن: "برنامج فلسطينية" استمرارا لاستراتيجية البنك في تمكين المرأة الفلسطينية

25.05.2022 06:00 PM

رام الله – وطن: في إطار جهود بنك فلسطين لتطوير الأدوات والبرامج والأنشطة التي تستهدف تمكين وتعزيز النساء الرياديات، وصاحبات الأعمال لتطوير مشاريعهن وتوسيعها، يواصل البنك العمل منذ سنوات في "برنامج فلسطينية"، الذي أطلقه البنك خصيصا للسيدات بشقيه التمويلي والبنكي، والشق الآخر المتعلق بالاستشارات غير المالية.

وقال مدير إدارة أعمال الأفراد في بنك فلسطين ثائر حمايل خلال حديثه لنشرة وطن الاقتصادية مع الزميلة منتهى خليل عبر شبكة وطن الإعلامية ان بنك فلسطين، واستمرارا في استراتيجيته في تمكين المرأة، أطلق حزمتين جديدتين للمرأة الفلسطينية أهمها برنامج فلسطينية لرائدات الأعمال لتشجيع النساء على تأسيس مشروع جديد وريادي من أجل تمكينها، يبدأ بتسهيل إجراءات فتح حساب جاري لها، وإعفائها من عمولة إدارة الحساب لمدة ثلاثة شهور ومنحها بطاقة إئتمان، وبعد ذلك إمكانية بدء مشرعها بمنحها قرض يصل لـ 10 آلاف دولار.

وأضاف حمايل " بالنسبة الى الجانب غير المالي فهو يتعلق بتوعية المرأة الفلسطينية من خلال برامجنا المختلفة سواء بالدورات التدريبية، وزيارتهم في أماكن تواجدهم".

وأضاف حمايل " لقد أنشأنا بنك رحال المتنقل للوصول الى السيدات في الأماكن البعيدة لتوعيتهم مصرفيا، الى جانب الانتشار الواسع للبنك في المحافظات من خلال 73 فرع الامر الذي سهل على المرأة الفلسطينية من الوصول إلينا ".

وحول الحزمة الثانية من "برنامج فلسطينية" فأكد حمايل انها "مخصصة لسيدات الأعمال التي تتراوح مشاريعهن من 3-5 سنوات، حيث يأتي دورنا هنا في تشجيع المرأة بتسجيل مشاريعهن، مما يساعدها في تنظيم أمورها المالية وعملها ويساعدها في الوصول الى الكثير من الفرص عندما يكون مشروعها مسجل بشكل رسمي".

ومن التسهيلات التي يقدمها بنك فلسطين لسيدات الأعمال حسب حمايل " اعفائها من نصف عمولة إدارة الحساب، والبطاقات بالإضافة الى منحهن قروضا تمويلية تصل لغاية 30 ألف دولار لمدة ستة شهور وبأسعار مميزة جدا بفوائد أقل من المشاريع الأخرى وفترة سداد تصل الى 60 شهرا وبضمانات محدودة".

وتابع حمايل " في هذه المرحلة عملية الإستشارات المالية تبقى مستمرة من خلال برامجنا المختلفة ولدينا العديد من التعاون والشراكات مع العديد من المؤسسات الدولية لتقديم الاستشارات لدعم المرأة ومساعدتها في مشروعها، والتي تصب في تمكين المرأة وتحسين المشاريع".

وأشار حمايل إلى توفير بنك فلسطين "منصة بنك فلسطين" على موقع "ميكرومنتور" التي أطلقها البنك بالشراكة مع البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية، باللغتين العربية والإنجليزية، والتي تستطيع المرأة من خلالها التواصل مع عدد كبير من المستشارين في كل أنحاء العالم حول كيفية تطوير مشروعها، وعمل جدوى إقتصادية والإطلاع على تجارب الآخرين، مشيرا إلى أن المنصة مجانية ومتاحة لأي كان للإستفادة منها في تطوير مشاريعهن وتحسينها، في إطار التوعية المالية وغير المالية للمرأة الفلسطينية.

وتابع حمايل " نحن في بنك فلسطين مستمرون في طرح برامج وتطوير كل ماهو جديد وخططنا في المستقبل هو التركيز على الخدمات الإلكترونية والديجيتال لتسهيل حياة عملائنا ومواطنينا في كل مكان".

واشار حمايل إلى حملة بنك فلسطين "مع فيزا وبنك فلسطين.. خلوا هدفكم كأس العالم FIFA قطر 2022"، والتي تهدف إلى تشجيع مستخدمي بطاقات فيزا الصادرة عن بنك فلسطين الحاليين والجدد، في عمليات الشراء خلال فترة الحملة، مما يمكنهم من التأهل للسحب على جائزتين لحضور مباريات كأس العالم 2022 في قطر، حيث سيتمكن الرابح بالجائزة الأولى من حضور تصفيات المجموعة الأولى في كأس العالم مع مرافق، فيما سيكون بإمكان الفائز بالجائزة الثانية حضور مباراة ربع النهائي لكأس العالم مع مرافق. 

وأضاف حمايل إطلاق هذه الحملة تأتي تشجيعاً على ثقافة استخدام البطاقات في عمليات الشراء وتقليل استخدام النقد.

تصميم وتطوير