دعت الجامعات إلى تحديد منظومة التخصصات بما يتلاءم مع سوق العمل

جامعة القدس لـوطن: نسعى من خلال "يوم التوظيف" لبناء جسور التواصل بين الخريجين والقطاع الخاص

16.05.2022 05:24 PM

وطن: نظمت إدارة جامعة القدس، اليوم الاثنين "يوم التوظيف السنوي لعام 2022"، تحت رعاية ماسية مقدمة من صندوق الاستثمار الفلسطيني وبنك فلسطين، بالإضافة الى رعاية ذهبية مقدمة من شركة اوريدو فلسطين.

وشارك في الفعالية العديد من مؤسسات وشركات القطاع الخاص بهدف توفير فرص عمل للخريجين الجدد وبناء التواصل مع القطاع الخاص.

وقال أحمد عيّاد رئيس لجنة يوم التوظيف السنوي لعام 2022 في جامعة القدس، إن يوم التوظيف السنوي ليس فقط من أجل إتاحة فرص عمل للخريجين وتشغيلهم بل أيضا من أجل بناء جسور التواصل ما بين الطلبة والقطاع الخاص من مختلف المؤسسات ومختلف التخصصات.

وأضاف عيّاد خلال نشرة وطن الاقتصادية مع الزميلة منتهى خليل عبر شبكة وطن الإعلامية أن المشكلة الأساسية وجود الفجوة العميقة، التي تتسع كل يوم ما بين ما تقدمه مؤسسات التعليم العالي وما يحتاجه فعلا القطاع الخاص في فلسطين.

وأكد أن جامعة القدس تقوم بجسر تلك الفجوة من خلال تقديم برامج متميزة ودورات تدريبية، كما أنها تعمل حاليا على إنشاء أول مركز للتطوير المهني في الجامعة يعنى بإعداد الطلبة مهنيا من الألف الى الياء لتأهيلهم للدخول إلى سوق العمل.

وأشار إلى أن فعالية أيام التوظيف السنوي تعمل على الحد من البطالة، لكن الاحتلال يقلل من فرص الاستثمار والعرض والطلب لفرص العمل المتواجدة، إلى جانب محدودية الوظائف المتاحة لدى القطاع الخاص.

ودعا عيّاد الجامعات الفلسطينية إلى تحديد منظومة التخصصات التي تتيحها دائما للطلبة بما يتلاءم مع سوق العمل، ليس على الصعيد المحلي فقط بل على الصعيد الدولي أيضا.

تصميم وتطوير