معاناتهم مستمرة منذ سنوات.. مواطنون يطالبون بحقهم في لم شملهم

16.05.2022 01:25 PM

رام الله - وطن: طالب عشرات المواطنين، ظهر اليوم الاثنين، خلال اعتصامهم امام مقر هيئة الشؤون المدنية في رام الله، بـ"لم الشمل".

وقالت منانة بحر من مؤسسي حراك "لم الشمل حقي" لوطن، "إن هذه الوقفة اليوم جاءت استكمالا لفعاليات سابقة نظمها الحراك للمطالبة بالهوية ولم الشمل وتغيير العنوان"، مضيفة " من المؤسف ان نُجبر للاعتصام للمطالبة بهذا الحق الإنساني".

وأضاف بحر "أن المواطنين الذين يملكون بطاقة الهوية، يعانون ويتعرضون لعراقيل يومية، فكيف سيكون حال المواطن الذي لا يملك هوية، ويُطلب منه في ذات الوقت الصمود على أرضه".

وجددت العديد من العائلات مناشدتها عبر وطن بضرورة ايجاد حل لمشكلتها المتمثلة  بـ"لم شملها ومنحها حقها في الهوية الفلسطينية" وقد جاء اعتصامها امام هيئة الشؤون المدنية لمطالبتها بالضغط على الاحتلال لمنح العائلات لم الشمل المتوقف منذ سنوات.

وقال منتصر فارس لوطن، "أتيت للوقفة اليوم للمطالبة بالهوية لزوجتي التي نحاول الحصول عليها، منذ 10 سنوات ونحن نسعى الحصول على الهوية، بينما حياة زوجتي شبه متوقفة، فهي تخاف التحرك والتنقل بين المناطق وتشعر دائما بعدم الأمان".

من جانبه قال هيثم الأخرس، لوطن انه يشعر بالغربة في وطنه،  مضيفا "أنا منذ سنوات اطالب بتغيير العنوان لاتنقل بحرية واجتمع بعائلتي، لم أرى ابنتي ذات 8 أعوام منذ 5 سنوات، 5 سنوات لم احضن ابنتي ولم أشعر أني أقوم بدور الأب لها".

من جانبه قال مدير مركز حريات حلمي الأعرج، لوطن، إن "المواطنين في حراك لم الشمل يطالبون بحقهم الطبيعي والانساني بالمواطنة والحصول على الهوية وتغيير العنوان ليعيشوا بشكل طبيعي في وطنهم ويمارسون حقوقهم كحرية الحركة والتنقل."

تصميم وتطوير