بعنوان: الحركة الوطنية المعاصرة.. 56 عامًا من النضال

المركز الفلسطيني للبحوث الاستراتيجية يعقد مؤتمره السنوي السابع

11.01.2022 02:30 PM

وطن للانباء- بعنوان " الحركة الوطنية الفلسطينية المعاصرة ٥٦ عامًا من النضال" ، وتحت رعاية الرئيس محمود عباس عقد المركز الفلسطيني للبحوث والدراسات الإستراتيجية المؤتر السابع بمشاركة عدد من السياسيين والأكاديميين ومؤسسات المجتمع المدني، بهدف مناقشة التحديات المتعلقة بالحركة الوطنية المعاصرة.

واوضح رئيس المركز الفلسطيني للبحوث والدراسات الاستراتيجية د.محمد المصري، ان هذا المؤتمر يعقد بمناسبة إنطلاق الثورة والحركة الوطنية المعاصرة، لافتا الى انه وفي ظل الظروف الراهنة، وإنسداد الأفق السياسي والوضع الاقتصادي السيء جداً، وفي ظل استمرار حالة الانقسام ، فان الكثير من المعطيات تستدعي نقاشها والخروج بتوصيات لصانعي القرار حول واقع الحركة الفلسطينية.

وقال الكاتب والمحلل السياسي  د.عبد الرحمن التميمي،لوطن، إن المؤتمر يناقش عنوانا رئيسيا وهو " اليسار الفلسطيني  إلى أين"، وسيتناول محاور عديدة تتعلق بدور اليسار التاريخي والحالي واهم سمات اليسار الفلسطيني في الوضع الراهن وإلى أين يتجه اليوم.

من جهته قال نائب رئيس حركة فتح محمود العالول، بأن المؤتمر يعقد بمناسبة 56 عاماً من النضال والحركة الوطنية، لتسليط الضوء على مسيرة وحاضر ومستقبل الحركة الوطنية.

وفي ذات السياق قال نائب رئيس الوزارء السابق د.ناصر الدين الشاعر، لوطن، بأن المؤتمر يبحث في العملية النضالية طيلة فترة النهضة الوطنية الفلسطينية منذ تأسيس منظمة التحرير إلى اليوم، والإجابة عن سؤال إلى أين نحن ذاهبون، وما هي الانجازات والتحديات، والأهم كيف يمكن ان نطور النضال الوطني الفلسطيني.

جدير بالذكر أن المركز الفلسطيني للبحوث والدراسات يعقد بشكل سنوي مؤتمرا لمناقشة أهم القضايا المتعلقة بالواقع الفلسطيني على كافة الأصعدة ، بحضور شخصيات أكاديمية وسياسية للخروج بتوصيات للحد من اثر التحديات الحالية على مستقبل الحركة الوطنية.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير