المحامي كراجة لوطن: البت في قضية المتهمين بقتل نزار بنات قد يحتاج 10 جلسات اخرى أو أكثر

11.01.2022 10:01 AM

وطن للانباء- قال المحامي مهند كراجة في حديث لبرنامج "صباح الخير يا وطن" الذي تقدمه الزميلة آلاء العملة، تعقيبا على تكرار تأجيل جلسات المحاكمة المتعلقة بجريمة قتل الناشط نزار بنات، بأن اجراءات المحاكمة بشكلها الحالي هي الاجراءات الطبيعية، وان التأجيلات بالمحاكمة تتم ليقوم الدفاع بتقدم كل ما لديه من بينات، ويمثل المتهمين في هذه القضية، حيث أن من حقه أن يقدم بيتنه أمام المحكمة القضائية.

وأضاف "في قضية مقتل نزار والقضايا المشابهة لم يتعدى التأجيل فترة أسبوع، وكانت النيابة تحاول تقديم أكبر قدر من البينات خلال اليوم، فبعض المحاكمات كانت تستمر 5 ساعات خلال اليوم الواحد، وفيما بعد لاحظنا كمراقبين بشكل محايد في هذه الجلسات أن مدة التأجيل أصبحت أطول، ولربما هذه خطوات من المحامي المدافع عن المتهمين بتأخير خطوات المحاكمة، وهذا يعود لكل محامي للتصرف بالطريقة التي يراها مناسبة، وهنا يأتي دور أطراف الهيئة القضائية بتقديم ما لديهم في أقرب وقت ممكن، وأيضاً أن تكون التأجيلات لفترة زمنية أقرب، خاصة وأن قضية نزار لا تهم فقط عائلته بل تهم الكل الفلسطيني لأنه كان أيقونة للكلمة، وهذه ليست قضية عادية".

وتابع "المحكمة تأجلت 11 مرة، ومن الممكن أن تتأجل أكثر، حيث أن الدفاع في بدايات تقديمه لبينته، ومن الممكن أن تكون هناك 10 جلسات اضافية لأن الدفاع من المممكن ان يقدم شاهدا أو 2 او أكثر أو ان يقوم باحضار خبير، وهنا دور المحكمة، ولكل قاضي طريقته في عمل القانون، حيث من الممكن أن يلزم بتقديم البينة خلال فترة جلستين لإنجاز القضية، والتأجيل أكثر من جلسة لنفس الشاهد يعد مماطلة من الدفاع".

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير