رئيس لجنة أهالي أسرى القدس أمجد أبو عصب لوطن: حرمان الأسيرات من الزيارة جزء من العقوبات ضدهن

06.12.2021 10:36 AM

وطن: قال رئيس لجنة أهالي أسرى القدس أمجد أبو عصب " إن سلطات الاحتلال ومنذ تحرر الاسرى الستة من سجن جلبوع عبر النفق قررت وضع تشديدات على مباني السجون وتحصينها، وتتذرع بترميم سجن" الدامون" الذي تقبع فيه 30 أسيرة فلسطينية منهن 12 أسيرة مقدسية، لمنع زيارات الأهالي كنوع من العقاب.

ووصف ما يجري في سجن الدامون بانه "جريمة منظمة بحق الاسيرات" وقال لبرنامج "صباح الخير يا وطن" الذي يبث عبر شبكة وطن الإعلامية وتقدمه الزميلة علياء الطيطي" نحن في فصل الشتاء والاسيرات بحاجة لادخال ملابس شتوية وحاجيات ضرورية، وحرمانهن من الزيارة يعني حرمانهن من الكسوة والدفء."

وأكد " أن إدارة سجون الاحتلال تحرم الأسيرات من الدراسة والزيارات والتغذية السليمة ومشاهدة التلفاز وادخال الصحف، وحرمانهن من العلاج الطبي وما يحصل مع الاسيرة اسراء جعابيص، وجميع هذه الاجراءات ظالمة وتتناقض مع القانون الدولي، والاحتلال يتعمد أن يمارسها بحق الاسيرات."


وأشار الى أن "الاحتلال يعلم مدى حساسية وضع الاسيرات لدى الشعب الفلسطيني، لذا فان إدارة سجون الاحتلال تتخذ إجراءات تنكيليه بحق الاسيرات من اجل خلق توتر دائم، وتحاول ابتزاز الشعب الفلسطيني في قضية الاسيرات، ويحاول أن يرعب الأهالي ويجعل الاسيرات والمناضلات خارج السجون، بأن كل انسانة تحاول أن تدافع عن القدس والفلسطينيين سيكون مصيرها التعذيب داخل سجون الاحتلال."

وأضاف أبو عصب " بعض المحامين تقدموا بإجراءات قانونية بمخاطبة إدارة السجون من أجل وضع حد للمماطلة في موضوع حرمان الاسيرات من الزيارة وتوجهنا بعدة مناشدات للضغط على الاحتلال من أجل تمكين الاسيرات من الزيارة، ولكن لا نعول على الصليب الأحمر وعلى المجتمع الدولي لأنهم يشاهدون ما يحدث للأسيرات ولا يفعلون شيئا، لذلك يجب على أنباء شعبنا مساندة الاسيرات من أجل إبقاء ملف الاسيرات حاضرا في جميع المحافل."

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير