منتدى المنظمات الأهلية لمناهضة العنف ضد المرأة لوطن: عدم إقرار قانون حماية الاسرة من العنف ناجم عن غياب الإرادة السياسة

30.11.2021 01:45 PM

وطن: قالت منسقة منتدى المنظمات الأهلية الفلسطينية لمناهضة العنف ضد المرأة صباح سلامة لبرنامج "شد حيلك يا وطن" الذي تقدمه الزميلة ريم العمري عبر شبكة وطن الإعلامية " إن الاعتصام الذي نظم أمس أمام مقر محافظة نابلس، بهدف رفع صوت النساء من أجل المطالبة بإقرار قانون حماية الأسرة من العنف، ونتوقع أن تكون الاستجابة فورية بالتوصية برفع هذا القانون للرئيس من أجل الإقرار به."

وأضافت سلامة "إن قانون حماية الأسرة من العنف يجب أن يكون كباقي القوانين التي اصدرت قبله، ولكن في ظل تعطيل المجلس التشريعي لقانون حماية الاسرة من العنف الذي لا يقل أهمية وقيمة عن باقي القرارات والقوانين التي يتم إقرارها، ويجب عدم تأجيل إقرار قانون حماية الاسرة من العنف وتطبيقه."

وأوضحت أن "عدم إقرار القانون يتعلق بالإرادة السياسة الغائبة عن الواقع الفلسطيني من قبل النظام السياسي، وحياة النساء أغلي وأثمن من المماطلة في إقرار القرار، ونحن لسنا مستعدات لدفع ثمن الانقسام وأن نبقى تحت المطرقة والسكاكين بسبب تأجيل إقرار القانون."

وأشارت سلامة : "نحن كنسويات مطلبُنا هو إقرار قانون حماية الأسرة من العنف، الذي لا يتعلق بجريمة قتل او عنف بحق امرأة معينة وفي وقت معين، وهذا القانون نطالب فيه يومياً منذ عام 2004 ولغاية اليوم، وليس مرتبطا بحالة مجتمعية عابرة، وهو مطلب لجميع مكونات المجتمع لان المجتمع بحاجة إلى حماية من العنف سواء النساء أو الأطفال أو كبار السن، وهذا المطلب يجب أن يكون موجودا عندما يقوم الرئيس باقرار القوانين" .

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير