حديقة "حياة" على شاطئ خانيونس .. متنفس للأهالي ونموذج للمشاركة المجتمعية في التخطيط والتصميم والتنفيذ

24.11.2021 01:18 PM

رام الله - وطن : على مساحة ألف وخمسمائة مترا مربعا، تمتد حديقة "حياة"، على شاطئ مدينة خانيونس لتشكل متنفسا لأهالي المدينة وتحديدا فئتي الأطفال والشباب الذين ساهموا بطرح أفكارهم حول المشروع.
وتم تنفيذ الحديقة من بلدية خانيونس من خلال برنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية، وهي نموذج للمشاركة المجتمعية في عملية التخطيط والتصميم والتنفيذ بما يدعم حق المواطن في التعبير واختيار عناصر البيئة المحيطة

وتوكد هيا الاغا مديرة وحدة التنمية والاستثمار في بلدية خانيونس - منسقة مشروع "حياة" أن المشروع هو خلاصة عمل جماعي، ساهمت فيه شرائح مجتمعية فاعلة، تنوعت بين الممولين والمصممين والمنفذين والمستفدين، ومن بينهم مجموعة من الأطفال الذين قدموا رؤيتهم لتصميم الحديقة عبر برنامج الحاسوب "ماين كرافت"، في محاولة لمنح الأطفال المساحة المطلوبة في التفكير الإبداعي لإبراز مواهبهم الكامنة وترجمتها على أرض الواقع.

بدوره، قال محمد زكريا الأغا نائب رئيس المجلس الفلسطيني للإسكان إن مشروع الحديقة تم تطويره بناءً على ما خلصت إليه مسوحات الأمان التي تمت على نطاق مدينة خانيونس لدراسة حالة الأماكن العامة فيها والتحديات القائمة، وسط آمال بمواصلة تنفيذ المزيد من المشاريع التي تكل بيئة حاضنة لفئات المجتمع المهمشة.

ومن الجدير بالذكر انه يتم تنفيذ هذا المشروع ضمن برنامج حياة المشترك الذي يسعى إلى القضاء على العنف ضد المرأة في الضفة الغربية وقطاع غزة بتمويل من حكومة كندا، ويتم تنفيذه بشكل مشترك من هيئة الأمم المتحدة للمساواة بين الجنسين وتمكين المرأة، وصندوق الأمم المتحدة للسكان، وبرنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية، ومكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة، بالشراكة مع وزارتي شؤون المرأة والتنمية الاجتماعية إلى جانب عدد من الوزارات المتخصصة ومنظمات المجتمع المدني.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير