تقديم فحوصات مجّانية للنساء للكشف المبكر عن سرطان الثدي

أكتوبر الوردي في "دالية".. بازار لتمكين النساء وأنشطة توعوية

25.10.2021 06:45 PM

وطن: أكتوبر الوردي يستمرّ في إيصال رسائله حول التوعية بضرورة إجراء فحص سرطان الثدي، وتقيم مؤسسة داليا بازارًا في هذا الإطار، في "بيت الكرمة" الواقع بلدة كفر عقب شمال القدس، اليوم الاثنين، لتسليط الضوء على الفحص المبكّر، ودعمًأ للمشاريع النسوية.

وتقول مسوؤلة برنامج الساحة في مؤسّسة دالية، آية بدحة، لوطن، يتخلّل هذه الفعاليّات توعية حول سرطان الثدي، وكيفية عمل الفحص الذاتي، ومحاضرة عن التغذية السليمة للنساء، وعمل فحوصات مجّانية (15 فحصًا) للنساء الحاضرات.

وتضيف أن "دالية" مؤسسة مجتمعية تتناول القضايا التي تهم المجتمع، صحية، أو اجتماعية، أو اقتصادية، أو غير ذلك، وحاولنا دمج الجانب الصحي مع الاقتصادي اليوم، بالتركيز على النساء العاملات من كفر عقب، وعرض منتجاتهن، ونسلط الضوء عليها، لإخراطهم في السوق والترويج، كونهن جزءًا من المجتمع.

المشاركات في البازار عرضن مشاريعهن للمجتمع المحلّي بهدف تسويقها، إلى جانب أنهن يرون في مثل هذه الفعاليات فرصة حقيقيّة لنشر التوعية بين النساء.
وتقول صاحبة مبادرة "مشتل فن"، سجى الشامي، لوطن، إنّ البازارات تجذب المتسوّقين للشراء منها، فيتعرّضوا للمعلومات عن طريق البازار الذي يريدون الشراء منه، مثلًا اليوم التوعية بخصوص سرطان الثدي.

وتقول صاحبة أحد المشاريع المشاركة في البازار، خلود الخيّاط، إنّ البازار يشكّل فرصة لعرض المنتجات، ويساعد في تطوير الأشغال اليدوية، إلى جانب أنه يشكّل مصدرًا للدخل لتطوير الأعمال الخاصة بالنساء.

وتبيّن صاحبة مشروع المطرّزات المشاركة في البازار، علا بركات، وهي من سكّان كفر عقب، إنّ البازارات مفيدة جدًا للعاملات فيها، إذ لا تجد وقتًا لتسويق منتجاتها، فتعطي البازارات دعمًا وتساعد في تشبيكها مع المؤسّسات والناس القادمين إليها.

وتذكر صاحبة أحد المشاريع المتعلّقة بالزراعة والمشاركة أيضًا في البازار، مهيرة غزّاوي، إنّ البازارات تدفع الناس للقدوم إليها والتعرف على المنتجات فيها، وتفتح المجال أمام أصحاب المشاريع أكثر للتعرّف على شخصيات عديدة، ويعرض منتجاته من خلالها.

وتقول صاحبة مشروع "مطبخ قوت" المدعوم من مركز الكرمة التابع لمؤسسة داليا، سامية بزّار، إنّ مشروعها يعرض منتجات نسوية ويتمثّل بعرضها وشريكتها لمنتجات غذائية خلال البازار.

وتعتبر مناسبة "أكتوبر الوردي" عالميّة؛ وتهدف إلى التوعية حول مخاطر سرطان الثدي عند النساء وسبل الوقاية منه، وهذا ما أكدته مختصّات في محاضرة علميّة وتثقيفيّة هنا لمجموعة من النساء.

وتقول المدير الطبي والإداري في مركز دنيا التخصصي لأورام النساء، د. نفوز مسلماني، لوطن، رسالة المركز أن الصحة النوعية حقّ للجميع، إذ سيوفر المركز عدد من الفحوصات المجانية لبعض أصحاب الحالات الاجتماعية من كفر عقب.

وتبيّن أن سرطان الثدي من أبرز الأمراض المسبّبة للوفيّات، ورغم ذلك فإن هناك سهولة كبيرة في تشخصيه، ومعالجته، في حال تم التشخيص المبكر له، مشيرة إلى أنّ هذا العام تستهدف الحملات النساء اللواتي بعمر 40 عامًا فما فوق، إذ يسهل تشخيصهن، وهن الأكثر عرضة للإصابة، موجهة رسالة لهن مفادها أنّ صورة الأشعة "الماموغرام" تكون ذكرى جميلة كما الصور الشخصية، عن طريق الفحوصات الدورية المهمة للتأكد من خلو الإصابة، أو الاكتشاف المبكّر للإصابة وبالتالي سهولة المعالجة.

وتعتبر "دالية" مؤسسة مجتمعية، يتلخص عملها في حشد واستخدام الموارد المحلية بالشكل الملائم، لتمكين وخلق مجتمع مدني مستقل مسؤول، ويتركز عملها على أربعة جوانب لتحقيق تنمية مجتمعية شاملة، وهي: جانب الاقتصاد المحلي، والبيئي، والاجتماعي، والثقافي.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير