رئيس لجنة الانتخابات "حنا ناصر" لـوطن : الميثاق ينسجم مع نصوص قانون الانتخابات المحلية ويؤكد على احترام الحريات وقبول النتائج

أحزابٌ وكتلٌ سياسية توقّع على "ميثاق شرف" خاص بالانتخابات المحلية 2021

25.10.2021 03:27 PM

وطن: وقع عدد من الأحزاب والفصائل الفلسطينية، اليوم الاثنين، على ميثاق شرف خاص، تعهدت بموجبه بالالتزام بتوفير بيئة انتخابية نزيهة وشفافة خلال مختلف مراحل الانتخابات المحلية التي ستجري في كانون أول من العام الجاري 2021، وذلك في مقر لجنة الانتخابات المركزية، بحي البالوع في مدينة البيرة. 

وأكد رئيس لجنة الانتخابات المركزية حنا ناصر لـ"وطن" أن ميثاق الشرف ينسجم بشكل كبير مع ما جاء في قانون الانتخابات المحلية، لكن نصوصه صيغت بصورة أكثر سلاسة لتكون قابلة للتطبيق من المشاركين في العملية الانتخابية.

وقال إن التوقيع على وثيقة الشرف يترتب عليه أن يحترم الموقعون القانون وأن يخضعوا سلوك القوائم والمرشحين التابعين لهيئاتهم الحزبية للمراقبة، مؤكدا أنه تمت استشارة الأحزاب خلال صياغة مسودة الميثاق.   

وتؤكد الوثيقة وفق ناصر، على وقف التحريض والدعاية من أمام المؤسسات الدينية والابتعاد عن كل ما يمس العملية الانتخابية، بحيث تسير كما يُرجى لها.

كما تؤكد الوثيقة على احترام الحريات وقبول نتائج الانتخابات، والتقيّد بأحكام قانون الانتخابات الفلسطيني وقرارات لجنة الانتخابات المركزية فيما يتعلق بسير العملية الانتخابية، وعلى احترام دور المراقبين المحليين والدوليين والتعاون معهم في أداء دورهم.

بدورها، شددت عضو مركزية حركة فتح دلال سلامة لـ"وطن" على أن ميثاق الشرف يؤكد على احترام القوانين والالتزام بها، سعيا لتعزيز النزاهة والشفافية في العملية الانتخابية، خاصة أن المواطن يتطلع إلى العملية الديمقراطية بشغف كبير، ويراقب كل مراحلها بدقة.

وتابعت "الميثاق ترجم بنود القانون إلى إجراءات على الأرض، وبالتالي التوقيع عليه يلزم المشاركين في العملية الديمقراطية لمتابعة كل التفاصيل بدقة متناهية".

لكن رئيس كتلة "وطن" المستقلة حسن خريشة، رفض التوقيع على الميثاق، وقال لـ"وطن" إن المطلوب هو إجراء الاتنخابات المحلية دفعة واحدة، كما نص على ذلك القانون، "أن تجري في وقت ويوم واحد".

وتابع "كما أن الأولوبة للانتخابات السياسية والمشاركة في الانتخابات المحلية على هذه الاكلة يأتي للتغطية على مخالفتها للقانون.

وينص الميثاق أيضا، على الامتناع عن التشهير والقذف والشتم، والابتعاد عن إثارة النعرات أو استغلال المشاعر الدينية أو الطائفية والقبلية والإقليمية والعائلية أو العنصرية بين فئات المواطنين.

ويتطرق الميثاق إلى إلزام المرشحين بالامتناع عن التعرض المادي للحملة الانتخابية للغير، سواء كان ذلك بالتخريب أو التمزيق أو إلصاق الصور والشعارات فوق صور وشعارات الآخرين.

وتعهدت الفصائل في الميثاق على التزامها بعدم ممارسة أي شكل من أشكال الضغط أو التخويف أو التخوين أو التكفير أو العنف ضد أي من القوائم ومرشحيها.

وأجمعت الفصائل على الالتزام بعدم حمل السلاح أو استخدامه أثناء الاجتماعات العامة والمسيرات وسائر الفعاليات والنشاطات الانتخابية الأخرى.

ويلزم الميثاق ممثلي الفصائل الموقعة عليه على عدم استعمال الشعار الرسمي لمنظمة التحرير الفلسطينية أو دولة فلسطين، أو أي شعار قريب الشبه منه في الاجتماعات والإعلانات والبيانات الانتخابية وفي سائر أنواع الكتابات والرسوم والصور التي تستخدم في الدعاية الانتخابية.

وتعهد ممثلي الفصائل على عدم الحصول على أموال لتغطية مصاريف الحملة الانتخابية من أي مصدر أجنبي أو خارجي غير فلسطيني بشكل مباشر أو غير مباشر، وعدم الحصول أيضاً على أموال من الخزينة العامة لتغطية مصاريف الحملة الانتخابية.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير