وزارة النقل والمواصلات توضح لـ "وطن" ماهية واسباب الارتفاع الذي حدث على تذكرة السفر من "معبر الكرامة"

17.10.2021 10:08 AM

رام الله - وطن: اشتكى مواطنون من ارتفاع تذكرة السفر على الجسور ( من استراحة اريحا او ما يعرف بمعبر الكرامة - حتى جسر الملك حسين) الى 34 شيكل.

وجاء هذا الارتفاع الذي اشتكى منه المواطنون منذ أيام، كي يزيد أعباء السفر المالية على المواطنين، في محاولة لتعويض خسائر شركات النقل العاملة على الجسور من جيب المواطن.

وقال الناطق باسم وزارة النقل والمواصلات موسى رحال خلال حديثه لبرنامج "شد حيلك يا وطن" الذي تقدمه ريم العمري عبر شبكة وطن الاعلامية، ان سبب القرار انه في بداية جائحة كورونا، اصدرت الحكومة قرارا بتقليل القدرة الاستيعابية للمركبات ورفع اجرة النقل، حيث كانت استراحة اريحا انذاك متوقفة عن العمل .

وجرى لاحقا دمج تذكرتي السفر من استراحة اريحا الى جسر الاحتلال ومقدارها 13 شيكل، مع تذكرة السفر من جسر الاحتلال الى جسر الملك حسين ومقدارها 13 شيكل، بتذكرة واحدة يتم قطعها في استراحة اريحا بمبلغ 26 شيكل ، وبالتالي تم رفع اجرة التذكرة لكل شركة 4 شيكل لتصبح 17 لكل شركة وتصبح التذكرة 34 شيكل .

 وأكد رحال أن القرار هو قرار حكومي، وان مراقب المرور هو الجهة المختصة بتحديد تعرفة اجور السفر لكافة خطوط النقل العام في فلسطين  وبناء عليه جرى العمل على ذلك، وما تم تداوله بالامس في مواقع التواصل الاجتماعي عن ان التذكرة ارتفعت من 13 شيكل الى 34 شيكل هو غير دقيق ويهدف لإحداث بلبلة بين المواطنين.

ولفت الى أن وزير النقل والمواصلات أوصى لمراقب المرور بإعادة النظر في الوضع وتقييمه، بعد سماح السعودية بالسفر للعمرة والحج، بالتالي يمكن إعادة تحميل ركاب بحمولة كاملة في الحافلات، بالتالي يمكن ان تعود التسعيرة الى ما كانت عليه بناء على التوصيات التي يرفعها مراقب المرور للوزير.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير