عمر الكسواني لـ"وطن": الاحتلال يحاول فرض برنامج اقتحامات ممنهج للمستوطنين وندعو لشدّ الرحال إلى الأقصى بأعداد كبيرة

29.09.2021 10:29 AM

رام الله - وطن : كثف المستوطنون اقتحامهم للمسجد الأقصى يومياً، حيث يقتحم مئات المستوطنين على شكل مجموعات المسجد الأقصى صباحا، في نية واضحة من المستوطنين برعاية سلطات الاحتلال الى خلق برنامج اقتحامات ممنهج في محاولة لفرض واقع يومي جديد في المسجد الأقصى.

وقال مدير المسجد الأقصى، عمر الكسواني، لـوطن: "ان الاحتلال يهدف إلى فرض واقع جديد على المسجد الأقصى بقوة السلاح وجعل اقتحامات المستوطنين اعتيادية وطبيعية، لكن ذلك لن يغير من إسلامية المسجد وعروبته".

وأوضح لبرنامج "شدّ حيلك يا وطن" الذي يبث عبر شبكة وطن الإعلامية وتقدمه الزميلة ريم العمري أن "الاحتلال يفرض برنامجه بواسطة الاقتحامات اليومية وأداء طقوس دينية مسيرات استفزازية ورفع علم دولة الاحتلال وهي سابقة خطيرة"، مضيفاً: "هذه البرامج منظمة مع حكومات الاحتلال المتطرفة التي تحرض على اقتحام المسجد بالآلاف".

وتابع الكسواني "لقد مرّ المسجد بأيام صعبة خلال الأيام المنصرمة عندما اقتحم حوالي ثلاثة آلاف مستوطن المسجد بمناسبة ما يسمى "عيد العرش"، حيث اقتحموا الأقصى صباحاً وظهراً، وأدوا صلوات تلمودية بأصوات عالية، ناهيك عن التضييق على القادمين إلى المسجد وتوقيفهم واعتقال المرابطين والمرابطات".

ونوّه الكسواني إلى "أهمية شدّ الرحال إلى الأقصى بأعداد كبيرة لإفشال خطط الاحتلال وتبديدها، وهو واجب على البلاد العربية من باب العقيدة الإسلامية الداعية إلى حماية إسلامية الأقصى وعروبته".

وأشار إلى أن الاحتلال "يقمع كل من يحاول اعتراض هذه الاقتحامات ويوثقها، حيث أبعد أحد حراس المسجد واعتقلت مصلي بعد توثيقهما لانتهاكات المتطرفين وقمع شرطة الاحتلال".

وقال الكسواني "أن الاقتحامات مستمرة منذ صباح اليوم ومتواصلة حتى الحادية عشرة صباحاً، حيث اقتحمت خمس مجموعات بعدد يقدّر بـ90 متطرفاً باحات الأقصى، مشددا على انه رغم ترهل الموقف العربي وتطبيعه مع الاحتلال فأن الاحتلال "لن يجرؤ على التقسيم المكاني للمسجد".

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير