نحن لا نناكف أحد.. والقائمة الموحدة جزء من الائتلاف الحاكم في "إسرائيل"

عايدة توما لوطن: القائمة المشتركة تقدمت بمقترح لنزع الثقة عن حكومة "بينيت" لدورها في تعاظم الاعتداءات على المسجد الأقصى

27.07.2021 10:58 AM

لم يرى اقتراح نزع الثقة عن حكومة الاحتلال بقيادة "نفتالي بينيت" النور، فلم يحصل على الأصوات اللازمة لتمريره، حيث تمكن "الائتلاف الحاكم" من اسقاط الاقتراح الذي تقدم به النائب العربي في الكنيست عن القائمة العربية المشتركة د.أحمد الطيبي، حول التغيير الخطير في الوضع القائم في المسجد الأقصى والسماح لليهود بالصلاة فيه والاعتداء على المرابطات.

وأوضحت عايدة توما سليمان النائب في الكنيست عن الجبهة الديمقراطية للسلام والمساواة أن أخر تلك الاقتحامات ما حدث الأسبوع الماضي السماح للمستوطنين علانية بالصلاة ممارسة طقوسهم واستفزاز مشاعر المصلين ولجميع ابناء الشعب الفلسطيني وانتهاك حرمة المسجد ومحاولة تثبيت قضية التقسيم المكاني والزماني، وهو ما تزامن مع تصريح "بينيت" بأن لليهود حرية الصلاة في المسجد الأقصى، وهو ما دعانا لطرح نزع الثقة.

وفي حديث لبرنامج "صباح الخير يا وطن"، الذي يقدمه سامر خويرة، عبر شبكة وطن الاعلامية، قالت توما "نحن لا نناكف أحد. القائمة الموحدة هي جزء من حكومة الاحتلال، التي تواصل احتلال شعبنا وقمعه وتنتهك حرمات المساجد وتمارس التمييز بحق الجماهير العربية في الداخل، واخرها التصويت على قانون المواطنة قبل اسبوعين (لم الشمل) ما نتج عنه استمرار حرمان عشرات الالاف من العائلات من ممارسة حياة عائلية طبيعية بسبب رفض الاحتلال اقامتهم مع اقاربهم الموجودين في الداخل".

وتابعت "كان الأولى بمن يشاركون في الحكومة أن يطرحوا هم قضية المسجد الأقصى. ليست مسؤوليتي أن احافظ على حكومة تبطش بنا وتعتدي على المقدسات، واجبي ان اعمل على اسقاطها. اذا اردت الحكومة ان تبقى فعليها القيام بواجباتها الحقيقية".

وقالت "نحن لا نميز بين نتنياهو او "بينيت"، كلاهما يمارس سياساته العدوانية".

وصوّت جميع نواب القائمة المشتركة مع اقتراح حجب الثقة، في حين تغيب عن التصويت كلًا من الموحدة والصهيونية الدينية والليكود والأحزاب اليهودية المتدينة "شاس ويهدوت هتوراة".

بينما صوت حزب "يمينا" وباقي احزاب الائتلاف ضد الاقتراح، وتغيب النائبة ابتسام مراعنة والنائبة غيداء ريناوي زعبي عن التصويت.

* تصويت الكتل البرلمانية:

القائمة المشتركة:
د. أحمد الطيبي - مع
أسامة السعدي - مع
سامي أبو شحادة - مع
أيمن عودة - مع
عايدة توما- مع
عوفر كسيف - مع

القائمة الموحدة: 
وليد طه - تغيّب عن التصويت 
منصور عباس- تغيّب عن التصويت
مازن عنايم - تغيّب عن التصويت
سعيد الخرومي- تغيّب عن التصويت

ميرتس:
غيداء ريناوي - تغيّبت عن التصويت

العمل:
ابتسام مراعنة - تغيّبت عن التصويت

الحزب الحاكم يمينا وباقي أحزاب الائتلاف صوتوا ضد الاقتراح.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير