رئيس الوزراء اشتية لوطن: إرادة الأسيرة خالدة جرار لا تُقهر وحرمانها من وداع ابنتها يؤكد ان الاحتلال يمارس ابشع أنواع العنصرية والقهر ضدنا

13.07.2021 10:44 PM

رام الله - وطن: أكد رئيس الوزراء محمد اشتية ان على الاحتلال ان يفرج عن الأسرى في سجون الاحتلال، لانهم ناضلوا من اجل حريتهم وحرية وطنهم.

وقال اشتية لوطن خلال تقديمه التعازي مساء اليوم لعائلة جرار بوفاة ابنتها سهى، "نتقدم بخالص العزاء لعائلة المرحومة سهى، لوالدها ووالدتها وعائلتها الصغيرة والكبيرة".

وقال اشتية لوطن "ان تشييع سهى دون وجود والدتها مؤلم. وان يدفن أبناءنا ولا نستطيع ان نراهم، هو مشهد مؤلم للغاية، وهو يؤكد ان هذا الاحتلال الذي يريد ان يعزل ام عن ابنتها، ويحرمها من الوداع الاخير، هو أبشع أنواع العنصرية والاحتلالات، وهو يمارس أبشع انواع القهر ضدنا".

وقال اشتية ان "الرسالة اليوم هي من كل الذين أموا بيت العزاء، فهم يقولون ان هذا الاحتلال يجب ان يزول، وإن ابنائنا وأهلنا يجب ان يعيشوا بحرية وحياة كريمة في بلد حر ودولة ذات سيادة عاصمتها القدس، وحق تقرير المصير وعودة اللاجئين، هذه رسالة التضامن من قبل الناس الذين أموا بيت العزاء وجاؤوا ليقولوا لا لاجراءات الاحتلال، وان على الاحتلال ان يفرج ليس عن خالدة جرار فقط وانما عن كل الاسرى الذين دافعوا عن بلدهم وحريتهم وهذا حق كفلته كل القوانين والمعاهدات الدولية".

وتابع اشتية "نتقدم بخالص العزاء لعائلة جرار، وما فعله الاحتلال ليس بغريب عنه فهو يريد ان يقهرنا، ولكن خالدة جرار صامدة رغم الألم الذي اصابها واصاب عائلتها، وصمودها في السجن ومعنوياتها العالية هي وكل الأسرى هو خير دليل ان ارادة الانسان لا تقهر ولا تُحبس".

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير