مختص بالشؤون الإسرائيلية لـوطن: الاعلام العبري تجاهل مقترحات السلطة المقدمة لإدارة بايدن وركز فقط على خلوها من ذكر غزة

13.07.2021 11:27 AM

وطن: قال المختص بالشؤون الإسرائيلية عزام أبو العدس إن الاعلام العبري ركز على خلو المقترحات التي قدمتها السلطة الفلسطينية لإدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن، من أي ذكر لقطاع غزة، من قريب أو بعيد، فكل البنود خالية تماما من أي أمر متعلق بغزة، وحتى أن القناة 12 العبرية قالت "وكأن الرئيس الفلسطيني نزع الجنسية الفلسطينية عن سكان قطاع غزة"، وفق أبو العدس.

وفي حديث لبرنامج "صباح الخير يا وطن" الذي يقدمه الزميل سامر خويرة، عبر شبكة وطن الاعلامية، أكد أن حكومة الاحتلال والاعلام العبري لم يأخذوا الموضوع بجدية، "لأن حكومة الاحتلال لا تفكر حاليا بملف المفاوضات مع السلطة سياسيا أو حتى أمنيا، فهذا الموضوع خارج حساباتها، والاحتلال يحقق ما يريده بالضفة، فالمستوطنات تتوسع وسيطرته موجودة، فلماذا يدخل في اي اتفاقيات مع السلطة؟".

وقال إن السلطة لا تملك أي خيارات في حال رفض الاحتلال لتلك المقترحات. وبالمقابل فإن الاعلام العبري لم يتطرق لها بالتفاصيل أو حتى استضافة أحد ليعلق عليها.

وحول موقف حكومة "نفتالي بينيت" من الملف الفلسطيني، فقال إنه اعطى "شيك ع بياض" للمستوطنين، كما انه وافق على اقتطاع 600 مليون شيكل من أموال المقاصة. وهو ماض في خطواته تلك. ولا يوجد أي أفق لحل سياسي في الضفة".  

وتتلخص المطالب التي قدمتها السلطة إلى الإدارة الأميركية، من أجل العودة إلى محادثات إسرائيلية – فلسطينية تحت رعاية أميركية، بما يلي:
1. إعادة فتح بيت الشرق وباقي المؤسسات الفلسطينية في القدس.
2. إعادة الوضع الذي كان قائما في الحرم القدسي بما يتعلق بانتشار شرطة الاحتلال في الحرم وحوله، واقتحامات الجماعات اليهودية المتطرفة للمسجد الأقصى وساحاته.
3. وقف إخلاء فلسطينيين في القدس وتحديدا الشيخ جراح وسلوان.
4. تنفيذ "الدفعة الرابعة" بالإفراج عن أسرى كان ينبغي الإفراج عنهم منذ العام 2014، إلى جانب الإفراج عن أسيرات وأسرى مسنين وقاصرين وجثامين شهداء.
5. وقف توسيع المستوطنات، بما في ذلك في القدس المحتلة، وإخلاء بؤر استيطانية عشوائية مقامة في أراض بملكية فلسطينية خاصة في الضفة.
6. وقف عمليات هدم البيوت في غور الأردن.
7. توقف اقتحامات قوات جيش الاحتلال للمدن الفلسطينية.
8. إعادة أسلحة إلى السلطة كانت إسرائيل قد صادرتها.
9. استئناف لم شمل العائلات.
10. زيادة عدد تصاريح العمل في إسرائيل للعمال الفلسطينيين
11. إعادة أفراد الشرطة والموظفين وضباط الجمارك إلى معبر اللنبي.
12. تعديل "اتفاق باريس" بحيث يتم تحرير البضائع إلى الضفة من الجمارك وألا تُجبى الجمارك بواسطة إسرائيل.
13. تطوير شبكات الهواتف الخليوية في الضفة إلى الجيل الرابع G4.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير