نحن بحاجة لحاضنة وطنية قوية توفر لنا الحماية

اتحاد لجان العمل الزراعي لوطن: عمل الاتحاد وتركيز مشاريعه في المناطق المصنفة "ج" خلق واقع جديد أغضب الاحتلال

11.07.2021 11:15 AM

رام الله - وطن: كثفت قوات الاحتلال اعتداءاتها وهجومها على مؤسسات المجتمع المدني في الضفة الغربية، من خلال اقتحام وإغلاق العديد منها، والتي كان آخرها  إغلاق مقر اتحاد لجان العمل الزراعي في رام الله واعتقال مديرة اتحاد لجان العمل الصحي د.شذى عودة.

وقال عضو مجلس إدارة اتحاد لجان العمل الزراعي رزق البرغوثي في حديثه لبرنامج شد حيلك يا وطن، الذي تقدمه ريم العمري عبر شبكة وطن الإعلامية أن مقرهم الذي جرى إغلاقه يقع وسط رام الله في منطقة تُصنف "أ" خاضعة لسيطرة السلطة الفلسطينية بشكل كامل.

ولفت البرغوثي ان قوات الاحتلال قامت بمداهمة مكاتب الاتحاد والعبث بمحتوياته وتكسير اجهزته، واصفا ما جرى بأنه ضعف من السلطة الفلسطينية وفقدانها لسيطرتها على المنطقة "أ"، مضيفا "لم يقم أحد من السلطة او الحكومة بزيارتهم او التضامن معهم، ولم يصدر سوى بيان من وزارة الزراعة يدين الاقتحام".

 وعن تأثيرات وتداعيات إغلاق مقر اتحاد لجان العمل الزراعي قال البرغوثي أن هناك 200 موظف يعملون في الاتحاد، يعيلون مئتي عائلة، كما ان الاتحاد يقدم المساعدات لعشرات آلاف المزارعين بهدف حماية الأرض ونصرة الفلاحين، مضيفا أن أعضاء مجلس ادارة الاتحاد يبلغ عددهم 13 عضوا وهم يعملون تطوعا دون رواتب.

أما عن أسباب إغلاق الاتحاد، قال البرغوثي ان الاحتلال يتذرع بحجج أمنية واهية، وهو يدعي ان الاتحاد يمارس التحريض ضده على ضوء عمل الاتحاد بخلق واقع جديد، من خلال تركيز مشاريع الاتحاد في المناطق المصنفة "ج" بادعاء ان هذا خرق لاتفاقية اوسلو.

وتابع البرغوثي ان الاحتلال سعى وعمل على تحريض الدول المانحة لإيقاف دعمها وتمويلها لمشاريع الاتحاد.

واكد البرغوثي ان عمل الاتحاد يتركز ويستهدف دعم المزارعين وصمودهم من خلال استصلاح الاف الدونمات، وتحويل مناطق صخرية الى اراضي زراعية، وتقديم الخدمات للمزارعين، من خلال 112 عضوا في الهيئة العامة في الضفة الغربية و 112 عضوا في غزة، مع وجود 200 موظف في رام الله وغزة ونابلس والخليل.

ولفت البرغوثي الى ان اغلاق مقر الاتحاد أضر بالموظفين، وبعشرات الاف المستفيدين، من الأعمال والمشاريع التي توقفت، كما وتم تجميد مصادرهم.

واكد البرغوثي ان الاحتلال لن يوقف الاتحاد عن العمل، قائلا "بدأ موظفو الاتحاد العمل بشكل تطوعي من المدير العام الى المهندس الجديد بثقة وكفاءة، وهم على استعداد للاستمرار في العمل بشكل تطوعي".

وطالب البرغوثي السلطة الفلسطينية والمؤسسات الحقوقية بتوفير حاضنة وطنية قوية، مشددا "نحن تحت احتلال ولا تحمينا تصنيفات "أ" و "ب" و "ج" فهي مسميات عبثية ويجب شطبها من القاموس الفلسطيني"

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير