اعتدت عليه قوات الأمن خلال مسيرة رام الله أمس .. رئيس قائمة تجمع الكل الفلسطيني لوطن: أسلوب القمع غير قانوني ويجب محاسبة المسؤولين

27.06.2021 10:16 AM

رام الله - وطن: تعرض رئيس قائمة تجمع الكل الفلسطيني د.بسام القواسمي امس السبت الى اعتداء مباشر خلال مشاركته في المسيرة التي خرجت وسط رام الله للتنديد بمقتل المعارض السياسي نزار بنات.

وروى القواسمي تفاصيل اعتداء قوى الأمن عليه خلال التظاهرة التي خرجت في رام الله أمس قائلا: خرجنا أمس للاعتصام السلمي ومطالبنا كانت واضحة وهي ضرورة محاسبة المسؤولين عن قتل نزار بنات.

وتابع خلال حديثه لبرنامج شد حيلك يا وطن " لم نكن مسلحين ولم نحمل الحجارة أو العصي، خرجنا فقط بالصور والأعلام الفلسطينية، وتقدمنا باتجاه المقاطعة لإيصال رسالتنا واصواتنا للرئيس الجالس على صدر هذا الشعب، ونقول له يكفي.. 16 عاما من الحكم تكفي، ولايتك فقط 4 سنوات وكفى..".

وتابع: لكن تفاجئنا هناك بمئات العساكر الملثمين واخرين بلباس مدني خرجوا علينا من كل الجهات وبدأوا بقمعنا عن طريق الضرب بالعصي وضرب الحجارة وضرب قنابل الصوت وقنابل الغاز المسيل للدموع."

وأضاف: "قاموا بضربي بقنبلة غاز من مسافة صفر بشكل مباشر حتى فقدت الوعي وتم نقلي الى المشفى".

وأوضح أن قوات الأمن خرجت علينا من كل مكان، ونحن معتادون أن مثل هذه القوات الخاصة تهجم علينا من الاحتلال، ولم نتوقع ولو لمرة أن تقوم سلطتنا بمهاجمة المحتجين السلميين بالعصي والهراوات والقنابل والحجارة، هذا اسلوب غير قانوني وغير إنساني وغير حضاري ولا يعبر عن سيادة القانون ولا احترام للإنسان وهذا اعتداء سافر وتحول خطير في سياسة السلطة في رام الله، ويجب محاسبة المسؤولين."

وأكد أنه "مهما حصل من اعتداءات لن يكمموا أفواهنا وهناك الاف الأشخاص سوف يسيرون على خطى نزار ولن يخشوا شيء، وإذا اعتدوا علينا بقنابل الصوت والغاز وبعثوا القوات الخاصة من السلطة، فإن ذلك لن يزيدنا الا اصرارا وقوة وثبات على الحق، ومن اعتدى على نزار بنات وقتله واقتحم بيته سيحاسب بالقانون ويحاسب كل من أعطاهم الأوامر".

وتابع: "اذا اعتقدوا أن الشعب سيخضع بالبطش والظلم فهم مخطؤون، هذا الشعب الذي قدم الكثير من الاسرى والجرحى والشهداء ولم يستطيع الاحتلال أن يهبط عزيمته، لن يهبط أحد عزيمته".

واشار الى أنه "اذا كان هناك مجموعة  متنفذين في المقاطعة، ويعتقدون أنهم يستطيعون السيطرة على الشعب ويعتبرون أن الوطن مزرعة لهم فهم مخطئون".

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير