المديرة التنفيذية لمنظمة البيدر لوطن: البدو في اشتباك يومي ووجودي مع الاحتلال

24.06.2021 11:50 AM

مرام هواري لـوطن: التجمعات البدوية تفتقر لأي خدمات تمكنها من الصمود على الأرض لذلك باتت الحاجة ملحة للدفاع عن حقوقهم

وطن: انطلاقاً من حاجة التجمعات البدوية في الضفة الغربية لوجود جسم قانوني يمثلهم، قام عدد من المحامين والصحفيين والوطنيين بتأسيس منظمة البيدر للدفاع عن حقوق التجمعات البدوية.

وفي هذا السياق قالت مرام هواري المديرة التنفيذية لمنظمة البيدر، إن تأسيس المنظمة جاء بعد رفض محافظة أريحا طلباً لتجمع عرب الكعابنة المتواجدين في منطقة المعرجات على طريق أريحا، طالبوا فيه بتشكيل مجلس قروي للتجمع، مؤكدة أن المواطنين البدو في اشتباك يومي ووجودي مع الاحتلال للحفاظ على ارضهم وبقائهم.

وأضافت هواري في حديث لبرنامج "شد حيلك يا وطن" الذي تقدمه الزميلة ريم العمري ويبث على شبكة وطن الإعلامية، أن وجود جسم قانوني ومجلس قروي أو مركز ثقافي أو نادي رياضي، للتجمعات البدوية سيدعم صمودها على الارض المهددة بالمصادرة.

وأشارت هواري إلى أن التجمعات البدوية تفتقر لأي خدمات تمكنها من الصمود على الأرض فلا يوجد بنية تحتية أو مياه نظيفة للشرب، ونوعية التعليم ليست جيدة والخدمات الطبية للمواطنين منعدمة وبالتالي فإن الحاجة باتت ملحة للدفاع عن حقوقهم وتوفير احتياجاتهم.

وطالبت هواري بضرورة إصدار قرار سياسي يدعم التجمعات البدوية ضمن خطة وطنية شاملة تشارك فيها التجمعات عبر أجسامها القانونية للحفاظ على استمرارية صمودهم.

وأكدت على ضرورة توطينهم –وإن كان ذلك خروج عن المألوف- والبدء بحملة إعلامية واسعة النطاق لتسليط الضوء على التجمعات البدوية، وعقد مؤتمر وطني لمناقشة قضية البدو وتوثيق الانتهاكات التي يرتكبها الاحتلال ضدهم.

يذكر أن التجمعات البدوية منتشرة على طول فلسطين من صحراء النقب والسبع وصولا إلى بادية القدس ضمن تجمعات "عرب الكعابنة " "الجهالين" " الرشايدة".

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير