"نحن أمام منعطف تاريخي، مضمونه؛ وحدة الشعب التي تتجلّى في أرجاء فلسطين التاريخية "

د. مصطفى البرغوثي لـ"وطن":آن الأوان للتخلّص من الاتفاقيات الجائرة مع الاحتلال وتنفيذ قرارات المجلس المركزي الاخيرة واهما وقف "التنسيق الأمني "

12.05.2021 01:43 PM

وطن للانباء : أكّد الأمين العام لحركة المبادرة الوطنية الفلسطينية د.مصطفى البرغوثي ضرورة الدعوة إلى هبة شعبية شاملة في كلّ فلسطين لنصرة غزّة، موضحًا أنّ غزّة ساعدت في فك الهجوم الإسرائيلي على الشعب الفلسطيني في القدس.

وأضاف البرغوثي خلال مشاركته في الموجة المفتوحة لبرنامج "شد حيلك يا وطن" عبر شبكة وطن الاعلامية قائلًا:"آن الأوان لعقد اجتماع الأمناء العامين؛ لبحث استراتيجية وطنية بديلة لمواجهة الاحتلال، وآن الأوان للتخلّص من الاتفاقيات الجائرة، وأبرزها؛ اتفاقية أوسلو، وآن الأوان لتنفيذ قرارات المجلس المركزي التي تحلّلت من الاتفاقيات مع الاحتلال والتنسيق الأمني معه".

واستكمل حديثه قائلًا:"نحن أمام منعطف تاريخي، مضمونه؛ وحدة الشعب الفلسطيني التي تتجلّى في أرجاء فلسطين، ونلاحظ أيضًا؛ أنّ ميزان القوى يتغيّر لصالح الشعب الفلسطيني ضد نظام (الأبارتايد) الذي طالبنا منذ زمن طويل ونحن نطالب بمقاومته عبر المقاومة الشعبية والمقاطعة الفاعلة للاحتلال".

اتصالًا بما سبق؛ طالب البرغوثي محكمة الجنايات الدولية بالتحقيق في جرائم الاحتلال، وأهمها؛ نظام (الأبارتايد) مؤكدًا ضرورة محاسبة الاحتلال وتبديد شعوره بأنّه فوق القانون، مؤكدًا أنّ ما يجري ليس صراعًا بين طرفين؛ بل شعب يواجه احتلال، رافضًا المساواة بين الطرفين، مستنكرًا تصريحات وزير الخارجية الأمريكي الأخيرة التي برّر فيها العدوان الإسرائيلي.

وبحسب البرغوثي؛ فإنّ المعركة الحالية قد تؤدّي إلى إسقاط نتنياهو الذي يجابه تذمرًا اجتماعيًا في دولة الاحتلال، مبينًا أنّ نتنياهو سعى إلى التصعيد لحماية نفسه، مستطردًا بأنّ قوة الردع الفلسطينية أصبحت أقوى من أي وقت مضى، مردفًا بإنّ الاحتلال يدفع ثمن الاضطهاد والعدوان بحقّ الشعب الفلسطيني.

وختم حديثه موضحًا:"الشعب الفلسطيني في غزّة ينوء تحت الحصار الإسرائيلي، فالاحتلال حرمهم من التطعيم ضد فيروس (كورونا)، ونسبة البطالة بين الشباب تصل إلى (80) بالمئة، ناهيك عن الفقر، ومؤخرًا؛ يمارس الاحتلال الإرهاب النفسي بحقّ الأطفال، لذلك؛ الحركة الصهيونية في أزمة عميقة؛ لأنّها فشلت في تهجير الشعب الفلسطيني".

 

 

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير