"آدم رام الله" يقتحم منصة يوتيوب بملايين المشاهدات

20.04.2021 04:37 PM

وطن: بطريقة احترافية لافتة للانتباه، يؤدي الطفل آدم روحي مقاطع من أغاني الراب، التي يعبر فيها عن مواضيع مختلفة، ويجسد من خلالها أغاني الفنان الفلسطيني تامر نفّار، التي تلامس المعاناة الفلسطينية مع الاحتلال.

نجح آدم ابن التسع سنوات، ويقيم في رام الله، أن يقتحم خلال أقل من 3 شهور، منصة يوتيوب، بأكثر من 20 مليون مشاهدة، على قناته المعروفة بآدم رام الله، عدا عن تواجده الدائم على وسائل التواصل الاجتماعي، بالأغاني والحركات التي جذبت الكثيرين.

وقالت والدته براء الزعبي، لوطن، "اكتشفنا بالصدفة ان آدم يهوى أغاني الراب، ويسجلها على هاتفه، وطلب منا عمل قناة على مواقع التواصل ومواقع يوتيوب لنشرها".

وأردفت "بالفعل بدأ آدم بنشر المقاطع المصورة على القناة، والتي لاقت إعجاب الكثيرين، وسجلت بذلك ملايين المشاهدات".

ويأمل آدم أن يصبح اصغر مؤثر في المنطقة من خلال تعدد مواهبه وحبه للكاميرا، أون تتاح له فرصة أداء عمل غنائي مع محبوب العرب الفنان محمد عساف.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير