"القائمة البرلمانية الافتراضية " .. محاكاة شبابية في رفض تهميش الشباب والنساء في المشاركة السياسية

20.04.2021 10:18 AM

رام الله - وطن: أطلق "جيل التجديد الديمقراطي"، "القائمة البرلمانية الافتراضية"، من أجل مشاركة سياسية من خلال برنامجٍ اجتماعيٍ سياسيٍ ديمقراطي، حيث سيكون البرنامج افتراضياً يحاكي انتخابات المجلس التشريعي دون المشاركة الرسمية فيها، ودون عرقلة سيرها .

وقالت عضو جيل التجديد الديمقراطي منى اشتية، إن إطلاق "قائمة برلمانية افتراضية" جاء من حاجتنا كشباب فلسطيني للمشاركة السياسية حيث أجبرتنا هذه الحاجة لإطلاق هذه القائمة، مضيفة " ان تهميش النساء والشباب جعلنا نفكر خارج الصندوق بعمل قائمة افتراضية".

واضافت اشتية " أن ذهابنا الى خيار عمل القائمة هو بسبب عدم وجود بيئة ديمقراطية تسمح بالعمل السياسي الفلسطيني في ظل النظام الحالي، ولأننا رفضنا المشاركة بالانتخابات التشريعية بصيغتها الحالية لعدم تلبيتها تطلعاتنا كشباب، لأنها تفرض علينا شروطا وقيودا تصعب عملية المشاركة السياسية وتقصي فئة كبيرة من الشباب".

وأضافت اشتية خلال برنامج " شد حيلك يا وطن" الذي يقدمه سامر خويرة، ويبث عبر شبكة وطن الاعلامية، أن الانتخابات الحالية تفتقر للحرية والعدالة، وبالتالي فإن فكرة القائمة الافتراضية هي وسيلة يمكن من خلالها أن نفتح المجال لإعلاء صوت الشباب الفلسطيني و نطرح رؤيتنا ونناقش الأولويات والقضايا التي تهمنا كشباب فلسطيني".

وتطرقت اشتية الى الصعوبات التي تواجه الشباب في المشاركة في العملية الانتخابية، قائلة "إن قانون الانتخابات الذي تم تعديله، اشترط من المشاركين مبالغ عالية لتسجيل قائمة انتخابية، ويجبرنا على الاستقالة من وظائفنا، ويحدد عمر الترشح والذي يعتبر الأعلى في المنطقة، ويضع أمامنا شروط تصعب مشاركتنا السياسة، الامر الذي دفعنا للتفكير بتشكيل القائمة الافتراضية".

وتابعت اشتية "لدينا برنامج وإطار زمني واضح، مع نهاية الشهر سيتم التصويت بين أفراد جيل التجديد الديمقراطي لاختيار أعضاء القائمة البرلمانية الافتراضية، بعد ذلك هناك إطار زمني آخر لكل مرحلة من المراحل وماذا سيحصل فيها، والهدف حشد الشباب وتنظيمه".

واضافت "نحن في مرحلة بناء البرنامج الانتخابي، الذي يحاكي تطلعات الشباب الفلسطيني ويطرح قضايا سياسية واجتماعية وقضايا حقوقية، وقضايا العدالة الاجتماعية والاقتصادية، وهي قضايا مهمة للشباب ".

ولفتت اشتية ان من يرغب بالتسجيل عليه أن يزور صفحة "جيل التجديد الديمقراطي- جد" على الفيس بوك او الانستغرام والدخول على رابط الترشح، بشرط أن يكون عمره ما بين 18-45 سنة.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير