كاميرا "وطن" في كفر عقب، ما الذي يحدث؟

04.01.2021 03:38 PM

عائلة الضحايا تناشد عبر "وطن" بسحب جميع الأسلحة في كفر عقب حفاظا على الأرواح ، وتطبيق القانون على الجميع

مواطنون لوطن : كفر عقب تعاني من فلتانٍ أمنيٍ كاملٍ والاحتلال المسؤول الاول ـ وغياب السلطة ثانيا

وطن: لا زالت آثار الدماء والرصاص ظاهرة للعيان قرب شارع المطار في بلدة كفر عقب شمال القدس المحتلة، حيث وقع شجار بين أبناء العمومة، السبت، أدى الى مقتل ثلاثة شبان من عائلة الرجبي، أعقبه حرق لمحال ومستودعات ومركبات.

في داخل بيت العزاء، كشفت عائلة الرجبي لـوطن أن أساس الخلاف بين الطرفين يعود إلى نحو خمسة أعوام مضت، سببه قطعة أرض، ثم تفاقمت الأمور شيئا وحدث ما حدث.

وقالت إيمان الرجبي زوجة الضحية عرفة الرجبي لـوطن: أصل المشكلة قضية تأجير قطعة الأرض؛ أحد اشقاء زوجي كان يرفض تأجيرها إلى مرتكبي الاعتداء، وهم كانوا يريدون أخذها بالقوة، وتبع هذه المشكلة سلسلة من الأحداث والمشاكل وإطلاق الرصاص والعطوات.

وتابعت: قتل ثلاثة أفراد من عائلتنا رسالة لجميع المواطنين لتجنب استخدام السلاح، مطالبة بسحب جميع الأسلحة غير القانونية من بلدة كفر عقب بشكل عاجل حفاظا على أرواح المواطنين البريئة.

من جهتها، ناشدت سحر الرجبي شقيقة الضحيتين عرفة وهيثم الرجبي بضرورة تطبيق الحق العشائري بحق مرتكبي الجريمة بعيدا عن الضرب والقتل والأسلحة، مشيرة إلى أن مناشدتها للعشائر سببها عدم تواجد السلطة الفلسطينية والقانون في بلدة كفر عقب.

ويشار الى أن أجهزة الأمن الفلسطينية أعلنت في وقت سابق أنها ألقت القبض على المشتبه بهما في تنفيذ الجريمة بعد دخولها البلدة، وسط حالة من الترقب والانتظار والغضب تسود كفر عقب.

وفي ذات السياق، قال المواطن رأفت الرجبي لـوطن: في كفر عقب فلتان أمني كامل ، والمسؤول هو  الاحتلال، وغياب السلطة الفلسطينية، وعدم انضباط المواطنين، مردفا: فقدنا الأخلاق والدين والتربية، حمل سلاح عشوائي وإطلاق للرصاص على أتفه الأسباب والنتيجة قتلى وجرحى وخوف.

وتابع: هناك غياب للمرجعية في كفر عقب والعائلات لم تعد تستطيع السيطرة على أبنائها.

وتعاني كفر عقب التي يقطنها قرابة المئة ألف مواطن وفقا لبلديتها، من فلتان أمني كامل وانتشار للسلاح العشوائي، وسط مطالبات للسلطة الفلسطينية بوضع حد لكل الظواهر غير القانونية.

وقال الحاج زهدي الرجبي لـوطن: أجهزة الأمن الفلسطينية دخلت كفر عقب على مدار يومين لحل الخلاف، وبالتالي تستطيع دخول البلدة مجددا لفرض الأمن والقانون وسحب جميع أشكال الأسلحة الموجودة بيد المستهترين.

وأضاف: اليوم عانت عائلة الرجبي بسبب هذا السلاح، وغدا قد تعاني عائلات غيرها.. وبالتالي يجب وقف كل أشكال تجارة السلاح وبيع المخدرات والاستحواذ على الأراضي بالخاوة وغيرها من مظاهر الفلتان...

من جهته، قال رجل الإصلاح الشيح نور الدين الرجبي لـوطن: يجب أن نربّي أبناءنا على الفضائل الكريمة واحترام الأرواح، وعلى رجالات الإصلاح والعلماء دور في قضية التوعية وإصدار فتاوى تحرم ما يجري، والاستنكار لم يعد كافيا.

يشار إلى أن دخول أجهزة الأمن الفلسطينية إلى كفر عقب بشكل رسمي يحتاج إلى إذن مسبق من الاحتلال، كونها تقع في منقطة "ج" حسب تقسيمات أوسلو، أي تحت السيطرة الأمنية الاحتلالية الكاملة.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير